الصباح: الكويت ملزمة بتحسين سجل حقوق الإنسان

محلية

السبت, 21 مايو 2011 15:29
بوابة الوفد- وكالات:

الشيخ فهد السالم العلي الصباح
صرّح الشيخ فهد السالم العلي الصباح، رئيس مركز فهد السالم لحوار الحضارات والدفاع عن الحريات، بأن على الكويت الآن الالتزام بتطوير سجلها في حقوق الإنسان.

وأضاف الصباح، اليوم السبت خلال انتخاب الكويت لتكون ضمن 15 دولة جديدة لعضوية مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بجينيف، بعد انسحاب سوريا من المجلس: " لدينا اليوم ديمقراطية على الورق وليس ديمقراطية فعلية، وهذا ما

يجب أن نسعى لتغييره، وأنا على ثقة من إمكانية حدوث ذلك. ونحن نعلم الحاجة للعمل بجد لتحقيق الديمقراطية والحرية، ولكن تحقيقهما يستحق الجهود المبذولة، ويجب علينا البدء في بذل تلك الجهود".

يذكر أن العاصمة الكويتية تشهد غداً انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الأول لمركز الحوار بين الحضارات، تحت شعار " تجديد حوار

السلام والحريات وحقوق الإنسان في العالم المعاصر" ومن تنظيم مركز فهد السالم لحوار الحضارات والدفاع عن الحريات.

ومن المقرر أن يشارك في المؤتمر عدد من القيادات العالمية البارزة ودعاة الحرية والسلام وحقوق الإنسان، لمشاركة عدة مواضيع تتناول التطورات الراهنة في الشرق الأوسط وجذور الصراعات، ودور الحوار في التغلب على هذه الصراعات، بالإضافة لبحث دور وسائل الإعلام في بناء عالم يسوده السلام.

ومن أبرز الشخصيات المشاركة في المؤتمر الرئيس البولندي السابق ليخ فاليسا، ورئيس منتدى مدريد، ورئيس وزراء هولندا الأسبق، ويم كوك.

أهم الاخبار