رحلة غسيل المواعين في قرى القليوبية

محلية

الجمعة, 20 مايو 2011 07:53
كتب-محمد عبد الحميد:

رحلة غسيل المواعين في قرى القليوبية

البحر بيضحك ليه وانا نازلة اتدلع أغسل الحلل! ...بتلك الاغنية التى تم تغيير معالمها تتغنى نساء عزبة عزيز عزت بقليوب وهن يغسلن اوانيهن بالترع والحنفيات العمومية.

تجلس النساء في مجموعات بتلك الحنفيات العمومية التي اقيمت على مدخل القرية، حيث أنهن محرومات من

مياه الشرب النظيفة ولانهن مضطرات فكان اللجوء لتلك الحنفيات ضرورة لا غنى عنها.

وعلى ما يبدو أنه لم يختلف الحال بين نساء هذا القرن الحادى والعشرين وبين نساء العصور السابقة في تلك القرية الا

في شىء واحد أن نساء هذه القرية في هذا القرن الذى يشهد تطورا تكنولوجيا محرومات من هذا التطور ومن قطرة مياه نظيفة.

وعلى ما يبدو أيضًا انهن لا يدركن خطورة ذلك على حياتهن وحياة اطفالهن الذين يرافقهن في رحلة غسيل المواعين ولا مانع من تناول الامور العامة والخاصة اثناء عمليات الغسيل التي قد تطول انتظارا للدور.

 

أهم الاخبار