"بديع" يحدد مصير عاشور في البرلمان

محلية

الجمعة, 10 ديسمبر 2010 17:26
كتب‮: ‬أحمد السكري

تفاقمت حدة الخلافات في اجتماع مكتب ارشاد جماعة‮ »‬الإخوان المسلمون‮«‬،‮ ‬والذي يعد الأول بعد انتهاء الانتخابات‮. ‬وسيطرت مشكلة مجدي عاشور النائب الإخواني الوحيد الذي لم يلتزم بقرارات مكتب الارشاد بالانسحاب‮.‬

وشن تيار المحافظين في مكتب الارشاد هجومًا حادًا علي‮ »‬عاشور‮« ‬وطالب بفصله من الجماعة حتي في حالة استقالته من البرلمان‮.. ‬واتهم

المحافظون‮ »‬عاشور‮« ‬بأنه اقترف جرمًا لمخالفته قرار الجماعة بالانسحاب كما طالبوا وبتطبيق اللائحة عليه مثلما حدث مع ثروت الخرباوي الذي خالف قرارات الجماعة في انتخابات نقابة المحامين،‮ ‬ومساندته لرجائي عطية‮.‬

وطالب عدد من جيل الوسط النائب مجدي عاشور بتقديم استقالته من

المجلس ليحتفظ بمكانته في صفوف الجماعة،‮ ‬باعتباره أكره علي الاستمرار في الانتخابات من أنصاره ومؤيديه في الدائرة‮. ‬وكان‮ »‬عاشور‮« ‬قد أعلن تمسكه بعضوية البرلمان،‮ ‬مؤكدًا نجاحه بإرادة الناخبين وليس بالتزوير‮.‬

وأشارت مصادر من داخل الجماعة إلي أن هناك تقريرًا تم إعداده بهذا الشأن لعرضه علي محمد بديع المرشد العام للجماعة ومحمود حسين الأمين العام وعصام العريان مسئول الملف السياسي لـ‮ »‬الإخوان المسلمون‮«‬،‮ ‬لحسم الجدل وإصدار الحكم النهائي‮.‬

 

أهم الاخبار