"مقطورات" البحيرة تنضم إلى الإضراب

محلية

الجمعة, 10 ديسمبر 2010 16:38
دمنهور : أ ش أ

انضم المئات من أصحاب مقطورات النقل الثقيل بمحافظة البحيرة، اليوم الجمعة، إلى الإضراب الجماعي المفتوح الذي شمل عدة محافظات احتجاجا على رفع قيمة الضريبة المفروضة على السيارات، وإلزام أصحاب السيارات ذات المقطورة بتوفيق أوضاعهم حتى العام 2012 لتحويل السيارات ذات المقطورة إلى "تريلات" بإجراء تعديلات عليها بقرض بنكي يسدده ملاكها على أقساط.

وقام السائقون بإيقاف المقطورات أمام منازلهم وعلى جانبى الطرق مما أدي ذلك لسيطرة حالة من الشلل على قطاع الإنشاءات والبناء في محافظة البحيرة

نتيجة الإضراب.

وقال عدد من سائقي مقطورات النقل الثقيل إنهم مستمرون في الاحتجاج حتى تتم الاستجابة لمطالبهم أو التوصل إلى حلول مع الحكومة التي لم تراع مصالحهم الاقتصادية، ولم تأخذ فى اعتبارها أن أصحاب المقطورات عليهم مصروفات والتزامات مع البنوك لسداد ثمن هذه المقطورات.

ويطالب السائقون بفتح ملف المقطورات للدراسة لحين تعديل القانون أو مد فترة العمل بالمقطورات لأكثر من خمس سنوات، حيث

إن المقطورات تعمل حتى الآن بدول أوروبية كثيرة، مع التأكيد على أن المقطورات ليست السبب الرئيسي لحوادث الطرق طبقا للدراسات العلمية.

كما يطالبون أيضا بتحديد الحمولات طبقا للتراخيص الصادرة من إدارات المرور، وإلغاء غرامات الموازين ورفع قيمة المخالفة إلى خمسين جنيها غرامة على الطن الزيادة مع إزالة الحمولة الزائدة طبقا للقانون، وإنشاء مركز تدريب للسائقين أسوة بالدول العربية مع إلغاء مدة الست سنوات لاستخراج الرخصة الأولى والسماح لأي مواطن يتم اختباره بمعرفة وزارة الداخلية للحصول على رخصة أولى بعد اجتياز الاختبارات، والعمل بقانون موحد للنقل الثقيل يحدد خطوط السير وأسعاراً محددة للعمل بها بأنحاء الجمهورية.

 

أهم الاخبار