وزير زراعة الولاية الشمالية بالسودان‮ ‬يرحب بالشراكة مع مصر لزراعة مليون فدان

محلية

الاثنين, 16 مايو 2011 18:44

أكدت الولاية الشمالية في‮ ‬السودان ترحيبها بتخصيص مليون فدان للاستثمار الزراعي‮ ‬عبر مبادرة شراكة مصرية سودانية‮. ‬وصفت الخطوة بالمهمة للاستفادة من مناطق‮ »‬التروس العليا‮« ‬التي‮ ‬يصعب الاستثمار فيها بواسطة الافراد،‮ ‬خاصة انها بعيدة عن النيل بنحو‮ ‬70‮ ‬كيلو متراً‮.‬

وقال الدكتور أحمد جمال،‮ ‬وزير الزراعة بالولاية الشمالية إن هذه الخطوة تأتي‮ ‬تنفيذا لنتائج زيارة رئيس الوزراء الدكتور عصام شرف للخرطوم في‮ ‬27‮ ‬مارس الماضي‮ ‬علي‮ ‬رأس وفد وزاري‮ ‬رفيع ضم‮ ‬8‮ ‬وزراء‮.‬

واضاف الوزير ان هناك مساحات شاسعة في‮ ‬مناطق‮ »‬التروس العليا‮« ‬يصعب الاستثمار فيها من قبل الافراد،‮ ‬وأن الولاية تقوم بتشجيع الاستثمار في‮ ‬اطار تبادل المنافع ضمن قانون تشجيع الاستثمار،‮ ‬مشيراً‮ ‬إلي‮ ‬وجود رؤية بشأن هذه الشراكات قائمة علي‮ ‬تحقيق منفعة الجانبين أي‮ ‬أن هناك اتفاقاً‮ ‬مسبقاً‮ ‬بأن‮ ‬يتم بيع‮ ‬50٪‮ ‬من الانتاج داخل الولاية وتصدير بقية الانتاج إلي‮ ‬الخارج حتي‮ ‬تعم الفائدة للجميع‮.‬

وذكر الوزير ان هذه الخطوة تأتي‮ ‬أيضا في‮ ‬اطار طرح المشاريع الاستثمارية من قبل الولاية للشركات وفق شراكات متبادلة،‮ ‬موضحاً‮ ‬أنهم سبق أن دخلوا في‮ ‬شراكة مع شركة إماراتية،‮ ‬بجانب ان الشراكة السودانية المصرية ستتم في‮ ‬التروس العليا،‮ ‬وكشف في‮ ‬هذا الصدد عن وجود مساحات كبيرة جاهزة للاستثمار،‮ ‬وقال إن مدة الشراكة ستكون طيلة فترة الاستثمار،‮ ‬إلا أنه قال إنهم لم‮ ‬يدخلوا في‮ ‬التفاصيل نسبة لعدم استلامهم التوجيه بذلك‮.‬

ووصف في‮ ‬تصريحات صحفية المساحات بـ‮ »‬التروس العليا‮« ‬بأنها اخصب المناطق واجودها لزراعة القمح والخضراوات إلا أن الاستثمار فيها‮ ‬يتطلب اقامة شراكات واكد حرصهم علي‮ ‬استفادة الجانبين من هذه الشراكة

من خلال تنفيذ موجهات ومقترحات الشراكة التي‮ ‬تتم مع أية شركة اجنبية بجانب التزامهم ببيع نسبة‮ ‬50٪‮ ‬من الانتاج في‮ ‬الولاية وتصدير النسبة للخارج لفائدة العمالة والمواطن بالولاية،‮ ‬وقال مراسل وكالة أنباء الشرق الاوسط في‮ ‬الخرطوم ان هذه الارض سيتم تمليكها لاسر مصرية وسودانية،‮ ‬وتوزيع الربح‮ »‬مثالثة‮« ‬بين الاسر المصرية والسودانية وادارة المشروع،‮ ‬وتصلح هذه الارض لزراعة القمح والنباتات العطرية والطبية،‮ ‬حسب ما صرح به الدكتور السيد البدوي،‮ ‬رئيس حزب الوفد خلال زيارته إلي‮ ‬السودان علي‮ ‬رأس وفد شعبي‮ ‬مصري‮ ‬كبير‮.‬

واعلن الدكتور السيد البدوي‮ ‬رئيس حزب الوفد انه سوف‮ ‬يتم توزيع المليون فدان التي‮ ‬حصل عليها الحزب من السودان علي‮ ‬فلاحي‮ ‬البلدين بالمجان علي‮ ‬ان‮ ‬يتولي‮ ‬الحزب سداد ثمن الارض،‮ ‬وقرر البدوي‮ ‬تشكيل لجنة برئاسة اللواء سفير نور وعضوية حسام الخولي‮ ‬ومارجريت عازر وسامي‮ ‬ارميا،‮ ‬امين عام جمعيات الشبان المسيحيين وسمير عليش امين عام المنظمات الاهلية لدراسة واقتراح الالية اللازمة لتفعيل وتوزيع المليون فدان التي‮ ‬خصصتها الحكومة السودانية لحزب الوفد‮.‬

تضمن القرار انتهاء اللجنة من اعمالها خلال‮ ‬15‮ ‬يوما من تكليفها بهذه المهمة،‮ ‬وتعقد اللجنة اولي‮ ‬جلساتها في‮ ‬السابعة مساء الاربعاء المقبل بمقر حزب الوفد بالدقي‮.. ‬يحضر الاجتماع المهندس احمد الليثي،‮ ‬وزير الزراعة الاسبق والدكتور عبد العظيم الطنطاوي،‮ ‬رئيس المركز القومي‮ ‬للبحوث الزراعية الاسبق لمشاركة اللجنة في‮ ‬ابداء الرأي‮ ‬والخروج بتوصيات فعالة تتعلق بآليات توزيع المليون فدان،‮ ‬كما‮ ‬يشارك في‮ ‬مناقشات اللجنة الدكتور صفي‮ ‬الدين محمد متولي،‮ ‬استاذ مصادر المياه بمركز بحوث الصحراء واستشاري‮ ‬مشروعات المياه بشمال افريقيا بوكالة الفضاء الامريكية‮.‬

أهم الاخبار