القومي لحقوق الانسان يدين أحداث ماسبيرو

محلية

الاثنين, 16 مايو 2011 15:31
بوابة الوفد– خاص:


أدان مكتب الشكاوى بالمجلس القومى لحقوق الإنسان بكل شده الاعتداءات التى تعرض لها المواطنون المسيحيون المعتصمون أمام مبنى ماسبيرو أول أمس السبت .

وأعرب المكتب عن قلقه البالغ من

تواتر وقوع أعمال عنف بين المواطنين المسيحيين والمسلمين إذ جاءت أحداث ماسبيرو بعد أسبوع واحد من حادث الاعتداء الإجرامى على كنيسة العذراء
فى إمبابة .

و أوفد مكتب الشكاوى بالمجلس في وقت سابق مجموعة من باحثيه القانونيين لمعاينة موقع الأحداث و تقصى الحقائق ، التقت بالعديد من المواطنين المسيحيين المشاركين فى الاعتصام والمسلمين المتضامنين معهم ، و بعض شهود العيان .

 

 

أهم الاخبار