أزمة السولار مشتعلة فى بنى سويف

محلية

الاثنين, 16 مايو 2011 13:57
بنى سويف- محسن عبدالكريم:


توقفت سيارات السرفيس بمدينة بنى سويف عن العمل وعددها ما يقرب من 400 سرفيس على خطوط المدينة الـ13 بجميع انحاء مدينة بنى سويف لعدم وجود سولار فى محطات الوقود. واضطر المواطنون الى استخدام سيارات التاكسى بدلا من السرفيس للذهاب الى اعمالهم كما أغلق قائدو سيارات الاجرة طريق بنى سويف الفيوم امام محطة التعاون الموجودة بقرية بلفيا التابعة لمركز بنى سويف لمدة 6 ساعات متواصلة لمحاولتهم ضخ البنزين الى سياراتهم .
واستمر اغلاق طريق الفيوم الى أن قامت القوات المسلحة بالذهاب الى محطة التعاون بقرية بلفيا الواقعة على الطريق السريع لتسيير

الطريق المتوقف.
وهاجم 7 بلطجية محطة بنزين فى مدينة بنى سويف الموجودة بجوار شارع المدارس واشتبكوا بالاسلحة البيضاء والشوم مع اصحاب محطة البنزين مما ادى الى كسر ذراع عامل المحطة ونقله الى المستشفى العام.
واضطر هانى الرشيدى صاحب محطة بنزين بمدينة بنى سويف الى استئجار 15 من المواطنين لحماية المحطة بعد اقتحامها من عدد من البلطجية وسرقة ما بها من بنزين وسولار بعد وصول سيارات البنزين لتفريغها فى المحطة.
وفى منطقة شرق النيل على الطريق الصحراوى الشرقى
نفذ السولار من محطات التموين مما دفع العشرات من سيارات النقل الثقيل بالتوقف على جانبى الطريق.
وتوقفت اغلب محاجر الزلط والرمل فضلا عن محاجر الطفلة الخاصة بمصانع الاسمنت والطوب الطفلى نظرا لحاجة المعدات والسيارات التى تعمل بالمحاجر للسولار منذ عدة ايام.
فيما اكد عدد من اصحاب المحطات بالطريق الزراعى انهم ليسوا هم اصحاب المشكلة حتى يتعرضوا للشتائم والتعدى من بعض السائقين وأضاف عيد جاب الله صاحب محطة: اننا نعانى الان كما يعانى كافة المتعاملين معنا ونحن متوقفون منذ ثلاثة ايام ورغم الازمة الا اننا لم نرفع السعر ولم نحجب البنزين فما ذنبنا فى هذه التعديات والشتائم .
من ناحية اخرى استغل بعض السائقين للسيارات الاجرة فى رفع التعريفة بدون وجه حق مبررين ذلك بارتفاع اسعار السولار والبنزين.

أهم الاخبار