فيديو. أزمة السولار تشتعل بالزقازيق

محلية

الاثنين, 16 مايو 2011 12:29
كتب - أحمد إسماعيل:


لم تسلم الشرقية من أزمة السولار التي تجتاح المحافظات منذ الاسبوع الماضي، حيث تشهد محطات التموين تكدسا من المواطنين المزارعين وسائقي سيارات الاجرة من أجل الحصول علي السولار، لكن دون جدوى. ولا يستطيع الكثير منهم الحصول على لتر واحد بسبب الحصة القليلة التي تحصل عليها محطات الوقود، وهو ما يدفع البعض منهم للتشاجر لأولوية الحصول على نصيبهم من الحصة التي لا تستمر أكثر من ثلاث ساعات في المحطات.

وشكا السائقون والمزارعون من الأزمة الحادة التى أعجزتهم

عن العمل، مطالبين بزيادة الحصة لمحطات الوقود من أجل سير عجلة الحياة خاصة أن هذه الاثناء تشهد الشرقية امتحانات وأعمالا زراعية تعتمد بالأساس على السولار، فقد توقف العديد من سيارات الأجرة عن العمل بسبب الأزمة الأمر الذي يعطل الطلاب عن أداء امتحاناتهم نظرا لاعتمادهم على السيارات في الوصول الى مقار الامتحانات.

كما تعطلت عملية الزراعة وجني محصول القمح بالشرقية، حيث يعتمد المزارعون

على السولار في ري زراعة الأرز التى بدأت في مناطق كثيرة بالمحافظة ، كما يعتمدون على السولار في تشغيل ماكينات درس محصول القمح.

واشتعلت أزمة السولار فى محافظة الشرقية منذ بداية الاسبوع الماضي في بعض المناطق التى تعتمد عليه بشكل أساسي وتدرجت الأزمة حتى وصلت جميع مراكز المحافظة، وأرجع البعض السبب إلى الاستخدام الكثيف من المزارعين للسولار فى هذا الوقت من العام، والبعض الآخر يقول إن أصابع خفية وراء اشتعال أزمة السولار، ويبقى السؤال هل سيظل المواطنون يتعرضون لأزمة تلو الأخرى ودائما تتردد عبارة أصابع خفية؟، وما هى الازمة القادمة بعد الغاز والسولار..هل هي المياه؟!

شاهد الفيديو

 

 

 

أهم الاخبار