المنصورية‮.. ‬المنتجع الذي باعوا مصر ليشتروه

محلية

الجمعة, 13 مايو 2011 16:31
محمد بدوي


البداية كانت إعلانًا طريفًا علي شبكة الإنترنت عن فيلا معروضة للبيع ملحق بها مزرعة داخل منتجع سياحي صحي‮.. ‬طبقة متميزة جدًا من الملاك من كبار رجال الدولة والفنانين والمشاهير حسب‮ - ‬نصب الإعلان‮ - ‬ولا يعنينا أين تقع الفيلا وأين ذلك المنتجع لكن الأهم هو طريقة الترويج لذلك النوع من العقارات بالتركيز علي أن الجيران من كبار رجال الدولة والفنانين والمشاهير علي طريقة المثل الشعبي‮ »‬من جاور السعيد يسعد‮«.‬

علي بعد دقائق من محور‮ ‬26‮ ‬يوليه وإلي الغرب من حي المهندسين،‮ ‬والذي كان راضًا زراعية حتي أوائل الستينيات عندما اختاره وجهاء المجتمع والمشاهير مهربًا من زحام الحلمية والعباسية يقع منتجع المنصورية الذي اختاره مشاهير ووجهاء هذا العصر لبناء فيلاتهم وقصورهم‮.‬

المنتجع يعد إذن وريثًا شرعيا للمهندسين والدقي‮ ‬غير أنه بالتأكيد أكثر فخامة وخيالية بحكم الطموحات والتطلعات التي باتت لا تعرف حدودًا عند إنسان هذا العصر وبحكم رغبة الأثرياء في أن يعيشوا حياة ألف ليلة وليلة ببذخها وقصورها الخيالية،‮ ‬يقع المنتجع داخل الأراضي الزراعية لقرية المنصورية التي تتبع محافظة الجيزة ويبلغ‮ ‬زمامها نحو أربعة آلاف فدان مقسمة إلي المنتجع وقرية المنصورية ببيوتها الرثة والباقي أراض زراعية في طريقها للانقراض‮.‬

وحدود المنصورية من الشرق قريتا أوسيم والبراجيل ومن الغرب القرية الذكية والمنطقة الصناعية بأبورواش وجنوبًا قريتا كردسة وأبورواش وشمالاً‮ ‬برقاش،‮ ‬وتبعد قرية المنصورية‮ ‬3‮ ‬كيلومترات عن المنتجع،‮ ‬ويؤكد عادل جلال أحد سكانها أنه رغم من أن المنصورية القرية تجاو المنصورية المنتجع فإن هناك فارقًا كبيرًا بين الاثنين،‮ ‬فالقرية أغلب بيوتها ريفية قديمة تشبه الأكواخ والمنتجع به قصور الصفوة وهم بالطبع لا يتعاملون مع القرية بأي صورة ولا يمرون في ذهابهم لقصورهم بطرقات القرية حيث ان للمنتجع أكثر من طريق يوصل إليه،‮ ‬وهو عبارة عن مجموعة قصور وفيلات متفرقة،‮ ‬اضافة إلي كمبوند كبير يضم حوالي‮ ‬2000‮ ‬فيلا محاطة بأسوار عالية والمنصورية قرية تضم عدة توابع أو عزب وتعاني القرية مشكلات عديدة فلا يوجد بها نظام للصرف الصحي ومياه الشرب بها ديدان وتسبب الأمراض

مما جعل الأهالي ينشئون وحدة للتنقية بالجهود الذاتية،‮ ‬وكان بالقرية خط للاتوبيس يصل إلي إمبابة تم إلغاؤه وحتي الوحدة الصحية قررت وزارة الصحة أن تحولها لمستشفي صدر ووضعت لافتة بذلك ثم تراجعت ووضعت عليه لافتة مستشفي مركزي لم يكتمل ومازالت الأجهزة في‮ »‬الكراتين لن تفتح إلا بأمر الوزير‮«.‬

تركنا القرية بمشاكلها قاصدين المنتجع حيث منطقة القصور والفيلات،‮ ‬وبمساعدة أحد الحراس وهو يعمل سمسارًا في نفس الوقت حاولنا التعرف علي المؤشرات العقارية للمكان،‮ ‬المساحات،‮ ‬الأسعار سواء للعقارات المبنية أو الأراضي‮.‬

زمام المنصورية قرابة أربعة آلاف فدان ويبلغ‮ ‬متوسط سعر الفدان‮ ‬700‮ ‬ألف جنيه ويختلف السعر طبقًا لعوامل منها موقعه من الطريق فيرتفع السعر إلي مليون جنيه إذا كان مسورًا أو به حجرة للحارس أو حظيرة بها الكهرباء،‮ ‬لأن ذلك يمكن من عمل إحلال وتجديد وتشييد القصر أو الفيلا علي أنقاض تلك الحظيرة وذلك إذا كان المشتري من العامة أما إذا كان من الكبار فلا يحتاج الأمر لتراخيص أو لعملية الإحلال والتجديد ومن هذا النوع من الأراضي توجد مساحات مختلفة من فدان إلي‮ ‬20‮ ‬فدانًا،‮ ‬أما مساحات الأراضي الفضاء دون مرافق فيتراوح سعر القيراط فيها بين‮ ‬30‮ ‬و40‮ ‬ألف جنيه‮.‬

وبالنسبة للقصور والفيلات فتمثل الفيلات والقصور في منطقة‮ »‬الصليبة‮« ‬الأعلي سعرًا بين قصور المنتجع،‮ ‬فعلي سبيل المثال بيعت فيلا من دور واحد بها حديقة نصف فدان وشلالات ونافورات ومساحة المباني‮ ‬135‮ ‬مترًا مربعًا مقابل مليون و600‮ ‬ألف جنيه ومن هذه الفيلات ما يؤجر في المتوسط مقابل‮ ‬20‮ ‬ألف دولار شهريا وغالب المستأجرين من العرب،‮ ‬واتساع مساحة الفيلا يعني ارتفاع الايجار الشهري حيث تصل ايجارات الفيلات والقصور التي تتراوح مساحتها من خمسة إلي ستة أفدنة إلي‮ ‬100‮ ‬ألف دولار شهريا أما ثمنها فيصل

إلي‮ ‬7‮ ‬ملايين وكثير منها علي الطرز الفرنسية والإيطالية حيث يملك رجال الأعمال قصورًا بالخارج فينقلون نفس التصميم إلي قصورهم بالمنصورية‮.‬

وقد تزود الفيلات بمزايا اضافية مثل مراعاة كود الزلازل عند الانشاء أو وجود اسطبلات للخيول وحمامات السباحة الباردة والساخنة والجاكوزي و»الكيتشن جاردن وملاعب التنس والاسكواش فيرتفع ثمنها حتي لو صغرت مساحتها‮. ‬وقانون السمسرة،‮ ‬هناك أن يحصل سمسار البائع علي عمولته من البائع وسمسار المشتري من المشتري فلا يحق للسمسار أن يقبض من الطرفين ويري البعض أن ارتفاع الأسعار في تلك المنطقة سببه نشأة سوق عقاري بها نتيجة الطفرات في قيمة العقارات فالفدان في المنصورية الذي كان ثمنه من‮ ‬100‮ ‬إلي‮ ‬150‮ ‬ألف جنيه منذ سنوات قليلة أصبح ثمنه الآن مليون جنيه إذن المليون يمكن أن يتضاعف إلي عشرة ملايين في أقل من عشر سنوات،‮ ‬ويرون أن المشتري خلال فترة الركود الحالية والأزمة الاقتصادية هو الرابح لأنه بعد زوال هذه الظروف سوف تتضاعف الأسعار في المنصورية كما أن إنشاء محور روض الفرج سوف يرفع الأسعار فاليوم الشراء بالقيراط والفدان وغدا بالمتر‮.‬

وأغلب ملاك المنتجع مصريون ومن الشخصيات العامة سواء ساسة أو رجال أعمال وفنانين وعلي رأسهم كما يعرف الكثيرون الفنان عادل إمام ويقع قصره داخل مزرعة مساحتها تزيد علي عشرة أفدنة محاطًا بالأشجار المرتفعة‮. ‬كذلك يسكن هناك الفنانون حسن حسني ورغدة وشريهان ومنة شلبي وصابرين وإلهام شاهين وأشرف عبدالباقي وكانت ملك صهره الوزير السابق صلاح حسب الله واشتراها أشرف منه،‮ ‬أيضا المنتج دكتور عادل حسني والذي يقع قصره علي مساحة خمسة أفدنة ويقارب ثمنه العشرة الملايين جنيه ومن الشخصيات العامة يوسف عبدالرحمن مستشار وزير الزراعة الأسبق والمحبوس حاليا،‮ ‬بالاضافة إلي هاني هلال وحاتم الجبلي والشيخ محمد حسان والاستشاري ممدوح حمزة والدكتور مصطفي الفقي ومن الشخصيات العربية الشيخ علال الفاسي والأمير بندر بن سلطان وقد اشتراها من إبراهيم نافع‮.‬

ويمتلك كثير من رجال واصهار مبارك قصورًا وفيلات وأراضي بالمنصورية حيث يمتلك أحمد المغربي قصرا فخما كان يعيش فيه مع زوجته ويقع علي ترعة المنصورية وتتجاوز مساحته عدة أفدنة كما تمتلك شاهيناز النجار زوجة أحمد عز قصرا عملاقًا أيضا بالمنتجع،‮ ‬والطريف أن اللافتة التي تحمل عبارة فيلا شاهيناز النجار تم شطبها بعد القبض علي أحمد عز ربما لاخفاء القصر بعيدًا عن قرارات التحفظ ولا يبتعد قصر الدكتور حاتم الجبلي كثيرًا عن قصر شاهيناز النجار كما يمتلك محمود الجمال صهر جمال مبارك فيلا و70‮ ‬فدان من الأراضي الزراعية بالمنتجع وكذلك يس منصور حيث يمتلك‮ ‬20‮ ‬فدانا مزروعة بالمانجو ونخيل الزغلول‮.‬

أهم الاخبار