"مسعفو مصر" يحتجون على "الكيل بمكيالين"

محلية

الخميس, 12 مايو 2011 17:20
كتبت- جميلة على:

دخل العشرات من العاملين بهيئة الإسعاف المصرية فى اعتصام مفتوح للتنديد بالسياسات الإدارية لوزارة الصحة تجاه "قدامى المسعفين" لصالح حملة المؤهلات العليا من خريجى الكليات النظرية وهو ما وصفوه بسياسة "الكيل بمكيلين".

وجاءت احتجاجات "قدامى المسعفين" تنديدا بتجاهل الوزارة لدورهم فى العمل الميدانى، والعمل على تهميشهم بشكل تدريجى ليقتصر دورهم على حمل المصابين، فى حين يتم الاستعانة بحديثى التخرج من الكليات النظرية لإجراء الإسعافات للمصابين،على الرغم من قلة
خبرتهم وحصولهم على دورة تدريبية لا تتجاوز الـ15 يوما، متجاهلة بذلك الخبرة الميدانية لقدامى المسعفين.
وفى السياق ذاته أشار المسعفون إلى أنهم تعرضوا للاضطهاد الوظيفى مع بداية تولى الدكتور حاتم الجبلى وزير الصحة الأسبق مهام الوزارة واختراعه مايسمى بـ"إسعاف النموذج" بغرض الحصول على تبرعات خارجية تتمثل فى شراء سيارات غير صالحة للاستخدام بتكلفة 90 ألف
جنيه ليتم تكهينها قبل استعمالها.
واتهم المعتصمون الجبلى بإصلاح سيارات الإسعاف القديمة بميزانية 25 ألف جنيه للعربة الواحدة ليتم تكهينها بعد ذلك.
وجدد المعتصمون اتهامهم للوزراة بإهمال حقوقهم المادية بتقاضيهم رواتب تصل إلى 450 جنيها مقابل 1200 جنيه لحديثى التخرج مع بداية تعيينهم، بالإضافة إلى تحميلهم وزير الصحة مسئولية تراجع مستواهم الوظيفى.
وهدد المعتصمون بإضراب عن الطعام لحين تدخل وزير الصحة وحل مشكلتهم، بزيادة رواتبهم ورفع مستواهم الوظيفى وتمكينهم من العمل الميدانى.
وعلى صعيد متصل انضم إلى معتصمى الإسعاف مجموعة من السائقين العاملين بهيئة الإسعاف للمطالبة بتحسين أجورهم وتعيينهم.

أهم الاخبار