محامي الإسكندرية تستنكر الاعتداء علي قاضٍ

محلية

الخميس, 12 مايو 2011 17:12
الاسكندرية – شيرين طاهر:


تعرض عضو اليسار بإحدي دوائر المحكمة الكلية عمال بالإسكندرية لموقف مؤسف بعد أن تعدت أمس موظفة بنيابة المنتزه أول بالسب وإلقاء حذائها في وجهه، الأمر الذي أدى إلي حدوث حالة من الهرج داخل قاعة المحكمة وأدي إلي تدخل مجموعة من المحامين الحاضرين لفض تلك الواقعة أكد الحضور من المحامين أن القاضي استكمل الجلسة بعدة فترة من الزمن ولم يتم اتخاذ أي إجراء .

قال حسن صبحي عضو نقابة المحامين بالإسكندرية وأمين صندوق النقابة إن ماحدث شئ مهين، كان من الممكن إصدار بيان من النقابة

نستنكر فيه ما حدث، ونطالب بالتحقيق في الواقعة، لكن الظروف التي تمر بها البلاد والأحداث الخطيرة الراهنة منعتنا من ذلك فضلا عن انشغال المجلس العسكري والحكومة.

وأوضح "صبحى" أنه كان من الأولي برئيس نادي القضاة أحمد الزند بدلا من معاداة الشرفاء من القضاة مثل الأستاذ حسن نافعة والصحفي العظيم فهمي هويدي أن يعايش الوقائع المتكررة في المحاكم المصرية في الفترة الأخيرة.

وأضاف صبحي: وبدلا من رفع دعوي علي المستشار الخضيري ومن

معه من شرفاء القضاة وعدم مساندتهم في تطهير السلطة القضائية نطالبه بالامتثال لما امتثلت له النقابة لتهيئة استقرار البلاد، لافتا إلي أن القضاة لهم كل تقدير ولكنهم بشر وليسوا ملائكة يوجد فيهم من يخطئ.

وأكد أن المحامين هم جناح للقضاة يسعي للعدالة واستقرار البلاد والخروج من تلك الفوضي والتفرغ لتحقق مطالب الشهداء والثوار وإجهاض تصرفات فلول النظام السابق والمتربصين من الجهات الخارجية.

من جانبه قال رمضان جاويش ممثل محامي محكمة الدخيلة إن واقعة حبس اثنين من المحامين في طنطا كانت بدعوي إهانة وكيل نيابة يمثل هيئة قضائية وما حدث أمس ايضا هو إهانة لممثل هيئة قضايئة أيضا، ولذا نطالب بالتحقيق في الواقعة لاستيضاح الأمر وعدم الكيل بمكيالين.

 

 

أهم الاخبار