حواس يلتقي الانتربول لرد الآثار المسروقة

محلية

الخميس, 12 مايو 2011 11:56
القاهرة -أ.ش.أ:


بحث د. زاهي حواس وزير الدولة لشئون الآثار فى لقائه اليوم مع وفد شرطة مكافحة سرقة الآثار الدولي الزائر برئاسة الجنرال استيفان تيفو جهود مصر في استرداد الآثار المسروقة وحماية المواقع الأثرية والتي تعرضت لسرقات وتعديات خلال الشهور الثلاثة الماضية وأشار حواس خلال اللقاء إلي تعاون القوات المسلحة للمساعدة في تأمين المتاحف والمواقع الأثرية وبدء انتشار شرطة السياحة والآثار في المواقع الأثرية منوها في نفس الوقت بجهود

شباب ثورة 25 يناير في حماية المتحف المصري يوم 28 يناير إثر الانفلات الأمني الذي شهده العديد من المدن .
وأوضح أنه تم استرداد العديد من القطع الأثرية التي سرقت من المتحف المصري بالقاهرة يوم 58 يناير الماضي مشيرا إلي أن القطع الرئيسية الفريدة بالمتحف لم تمس بسوء وظلت كما هي في أماكن عرضها
وقال د. حواس إن ما حدث من انفلات أمني يوم 28 يناير وغياب الأمن عن الشارع لو حدث في أي مدينة أو عاصمة أوروبية أو أمريكية لتعرضت متاحفها وأماكنها التاريخية للنهب والسرقة إلا أن ما قلل من فداحة الانهيار الأمني هو وقوف الشباب المصري حول أسوار المتحف المصري لحمايته إدراكا منهم لأهمية تراث بلادهم .
ورحب حواس بالتعاون بين مصر والانتربول في اتخاذ كافة الإجراءات الرسمية للتحرك نحو ضبط القطع الأثرية التي سرقت من المخازن والمواقع الأثرية في ظل غياب الأمن وقيام العصابات المدججة بالأسلحة والرشاشات بسرقة بعض المخازن .

أهم الاخبار