أنابيب البوتاجاز‮.. ‬قنبلة في‮ ‬وجه محافظ الشرقية

محلية

الأربعاء, 11 مايو 2011 17:46
سليمان ثابت


أزمة أنابيب البوتاجاز وصلت ذروتها في‮ ‬محافظة الشرقية،‮ ‬ساعد النقص الكبير في‮ ‬اعداد الاسطوانات المنزلية علي‮ ‬رفع سعر الانبوبة الواحدة الي‮ ‬15‮ ‬جنيهاً‮ ‬في‮ ‬أسوق السوداء‮.‬

لم تفلح محاولات عشرات المئات في‮ ‬احياء ومدن ومراكز وقري‮ ‬المحافظة بالذهاب الي‮ ‬المستودعات للحصول علي‮ ‬الاسطوانة‮.‬

كشف عدد من المواطنين تلاعب اصحاب المستودعات في‮ ‬الحصص وبيعها في‮ ‬السوق السوداء للتجار بأسعار مضاعفة في‮ ‬أوقات متأخرة من الليل،‮ ‬مما ادي‮ ‬لانخفاض المخزون بالمستودعات‮.‬

طالب محمد ربيع مدير عام بالمعاش المسئولين برفع المعاناة عن المواطنين والحد من جشع

الباعة المتجولين لأن الاستهتار وعدم اللامبالاة جعلا المشكلة تتزايد ويفرض الباعة الجائلون سيطرتهم عليها ويتحكمون في‮ ‬اسعارها‮..‬

وحمل حسن ابو زيد موظف بالمعاش مسئولية ازمة البوتاجاز التي‮ ‬يعيشها مواطنو الشرقية الي‮ ‬الادارات التموينية بمراكز ومدن المحافظة والتي‮ ‬غاب دورها تماماً‮ ‬وكأن الامر لا‮ ‬يعنيها،‮ ‬مناشداً‮ ‬محافظ الشرقية وضع حد لتلك التجاوزات مع اصدار تعليماته وتوجيهاته الصارمة للسكرتير العام للمحافظة الذي‮ ‬لا فائدة من وجوده جالساً‮ ‬في‮ ‬مكتبه اللهم الا

للغطرسة ووقف حال المواطنين الغلابة‮..‬

ويشير خالد الطاهر‮ ‬غنيم‮ »‬مدرس ثانوي‮« ‬الي‮ ‬ضرورة تشديد الرقابة علي‮ ‬المستودعات ومراقبة الحصص المنصرفة لها وكيفية توزيعها وفي‮ ‬حالة وجود تلاعب بالحصص المقررة لأي‮ ‬مستودع مهما كان صاحبه‮ ‬يتم الغاء الترخيص فوراً‮ ‬وتغريم صاحبه‮ ‬غرامة كبيرة ليكون عبرة لكل من تسول له نفسه التلاعب بالمواطنين وحتي‮ ‬يتم السيطرة علي‮ ‬السوق السوداء ومنعها‮..‬

وتقول الحاجة فاطمة اسماعيل إن هناك فوضي‮ ‬في‮ ‬توزيع اسطوانات البوتاجاز بالمستودعات حيث الغلبة لتجار السوق السوداء الذين‮ ‬يحصلون علي‮ ‬كميات كبيرة من حصة المستودعات دون رقابة تمنع احتكارهم للأسطوانات‮.. ‬وطالب الاهالي‮ ‬المحافظ المستشار محمد عبد القادر عبد الله بسرعة توفير اسطوانات البوتاجاز بأسعارها الطبيعية التي‮ ‬حددتها وزارة التموين‮.‬

أهم الاخبار