فايد: لا بد من نظرية جديدة للأمن القومى العربى

محلية

الثلاثاء, 10 مايو 2011 19:39
كتب- محسن سليم:

أكد الدكتور محمد فايق وزير الاعلام الأسبق أن عدم التوازن العسكري ووجود اسرائيل بهذه القوة في المنطقة يعد تهديدا للأمن القومي العربي بأكمله ولابد من وجود نظرية جديدة للأمن القومي العربي بعد الثورات العربية الداعية الي التحرر.

قال ذلك خلال كلمته التي القاها في الندوة التي عقدت مساء اليوم بمقر نقابة الصحفيين تحت عنوان (الامن القومي المصري في ظل المستجدات علي الساحة

الدولية).

وتابع فايق ان فقدان مصر هيبتها ومكانتها في العهد السابق كان له تاثير كبير علي العديد من القضايا العربية ومن اهمها قضية فلسطين وان قيام مصر باغلاق المعابر في وجه الاخوة الفلسطينيين يعد مشاركة لها في اضطهاد الفلسطينيين في ظل قيام اسرائيل باستلاب اراضيهم وحقوقهم.

كما اضاف الدكتور حلمي شعراوي رئيس المركز القومي للبحوث العربية والافريقية ان تحرير مصر يبدأ بتحرير دول حوض النيل ولابد من اعادة تشكيل علاقة مصر بافريقيا.

وتابع ان السادات تخلي عن دوره في التحرر الوطني للدول الافريقية عندما قام بتوقيع اتفاقية كامب ديفيد وادعي محاربة الشيوعية في الدول الافريقية بمعاونة الولايات المتحدة الامريكية وفشل في تحقيق ذلك.

واكد ان مبارك بصمته اتجاه العديد من القضايا العربية تسبب في تدهور وقطع العلاقات مع الدول العربية والافريقية مما ادي الي ظهور مشكلة المياه مع دول حوض النيل.

أهم الاخبار