لجنة تقصي الحقائق‮:‬

التباطؤ القانوني أهم أسباب تكرار التوترات الدينية

محلية

الثلاثاء, 10 مايو 2011 17:25
كتبت ـ ماجدة صالح‮:‬


جدد المجلس القومي لحقوق الإنسان إدانته أمس للاعتداءات الإجرامية وترويع المواطنين في امبابة باسم الدين والاعتداء الغاشم علي الكنائس، ‮ ‬وحذر من تصاعد هذه الممارسات لخطورتها الشديدة علي الأمن القومي وسيادة القانون وأكد أنها نتاج طائفي‮ ‬للنظام البائد علي مدي عقود‮.‬

أعلنت بعثة تقصي الحقائق التي شكلها المجلس وشارك فيها سياسيون وحقوقيون عن النتائج الأولية لأحداث إمبابة وأشارت إلي‮ ‬أن التراخي والتباطؤ في التعامل مع التوترات الدينية وعدم علاجها المعالجة الملائمة وفق القانون

العام‮ ‬يسهم إفلات الجناة من العقاب،‮ ‬أكدت نتائج اللجنة ان التهوين من حالة الاستقطاب المتنامية عبر عقود زادت من فتيل الفتنة،‮ ‬إضافة الي الانفلات الاعلامي وعشوائية بعض الفضائيات وخوضها في مساحات تباعد بين المصريين وبعضهم البعض‮.‬

وأكد المجلس ان اللجنة سوف تعلن تقريرها النهائي‮ ‬غداً‮ ‬متضمناً‮ ‬تفاصيل ما جري والتوصيات التي تراها وتقديمه للمجلس العسكري ومجلس الوزراء‮.‬

تضم لجنة تقصي الحقائق ضياء رشوان وحافظ أبوسعدة وجورج إسحاق وتامر أمين وسهير لطفي وسمير مرقس‮.‬

أهم الاخبار