فيديو.. حجازى: الإعلام وراء فتنة إمبابة

محلية

الأحد, 08 مايو 2011 20:11
كتب ـ محمد سعد خسكية:

حمل د. صفوت حجازى الداعية الإسلامى مسئولية أحداث كنيستى مارمينا والعذراء للإعلام حيث اعتبره المسئول الأول، وندد بالأصوات الداعية لتطبيق حد الردة على القبطيات المرتدات عن الإسلام، متسائلاً عن المنادة بتطبيق هذا الحد دون غيره من الحدود كالسرقة والزنا والحرابة، وأن الاختلاف سمة العلماء فى تطبيق هذا الحد.  ومن جانبه ندد ممدوح نخلة مدير مركز

الكلمة لحقوق الإنسان بالموقف الرسمى من أحداث كنيستى إمبابة والعذراء مساء أمس، والذى تعهد فيه رئيس الوزراء الدكتور عصام شرف بالضرب بيد من حديد على أيدى العابثين بالوحدة الوطنية، وأكد نخلة أن جلسات الصلح العرفية هى ملاذ الدولة للخروج من هذا المأزق كما فعلت
من قبل فى أحداث كثيرة مماثلة.

وأضاف نخلة خلال خلال حديثه لـ - بى بى سى العربية ـ أن سبب تجمهر الأقباط أمام ماسبيرو هو الاحتجاج على انسحاب الجيش من محيط كنيسة مارمينا فى العاشرة مساء أمس وقت ذروة الأحداث، التى تفجرت من العاشرة والربع حتى الثانية بعد منتصف الليل.

كما تمسك مدير مركز الكلمة بطلب الحماية من المسلمين المعتدلين فى المجتمع المصرى، ورفض أى حماية أجنبية من الخارج.

شاهد الفيديو

أهم الاخبار