عطاالله: تفكك الدولة بمصر وارد

محلية

الخميس, 05 مايو 2011 12:45
الإسكندرية -أميرة فتحى:


اتهم د.محمود رشدى خبير إدارة الأزمات النظام السابق بـ"الغباء" و"الخيبة" فى إدارة الأزمات قائلاً "نحن دولة منتجة للأزمات وإذا نظرنا لغرق العبارة السلام كانت بتبحث عن مدير وكذلك قطار الصعيد ومجلس الشورى والأزمة الحالية اذا لم نجد لها مدير ستخلق هى مدير ".
ومن جهته انتقد د. القس راضى عطا الله راعى

الكنيسة الإنجيلية بالعطارين فى الإسكندرية أسلوب ادارة الأزمات فى مصر محذرا من تفتيت مصر قائلا ً" لو قلنا صعب تفتيت الدولة المصرية فأظن أنه فى ظل غياب القانون كل شئ وارد وهناك أشياء لم نكن نتوقعها ولكنها حدثت ".
وحذر عطا الله خلال صالون
الكنيسة الإنجيلية الشهرى الذى عقد أمس الأربعاء بكنيسة العطارين من تفكيك الصعيد مستنداً الى التاريخ وما حدث خلاله من وقائع تمرد أدت الى تفكيك جنوب مصر .
ورفض عطا الله حل المشاكل عن طريق الجلسات العرفية فقط مما يؤدى الى ظهور العديد من الطلبات الفئوية قائلاً " طلبات البدو أوامر وكذلك النوبيين "
واعترف بخطأ أهالى قنا لرفعهم شعارات ذات طابع دينى لأن مشكلتهم لم تكن مشكلة محافظ ولكنها مشكلة وطن .

أهم الاخبار