محاولات لإقصاء رئيس مدينة طنطا عن منصبه

محلية

الثلاثاء, 03 مايو 2011 17:29
الغربية -محمد المسيرى:

يحاول فلول الفساد في مجلس مدينة طنطا التصدي لإصلاحات اللواء ذكر الرفاعى رئيس مدينة طنطا الجديد، عقب قرار الرفاعى عودة التراخيص للوحدات المحلية بدلا من مجلس المدينة لتخفيف الأعباء عن أبناء القرى من استخراج تراخيص البناء من طنطا مما يحملهم أعباء مالية، وكذا إصرار رئيس المدينة على الضبط والربط داخل ديوان مجلس مدينة طنطا وتواجد العاملين في مكاتبهم. ولم يروق لفلول الفساد قرارات رئيس المدينة الجديد وحاولوا فرض رأيهم والمطالبة بإبعاد رئيس المدينة ورحيله. على الفور انتقل اللواء على سينجر السكرتير العام لمحافظة الغربية إلى ديوان عام مدينة طنطا وعقد اجتماعا مع رئيس المدينة وموظفي الإدارة الهندسية في وجود عزت شراقي رئيس نقابة العاملين بالوحدات المحلية، وأثناء الاجتماع دخل عدد من المواطنين والذين تعطلت مصالحهم بسبب إضراب الإدارة

الهندسية والمماطلة في العمل، وطلبوا من السكرتير العام الإبقاء على رئيس المدينة الذي يحاول القضاء على الفساد الإداري بمجلس المدينة ومحاولة أصحاب المصالح تعطيل قراراته الإصلاحية .

وهدد المواطنون بتنظيم مظاهرة حاشدة يوم الخميس القادم أمام ديوان عام الوحدة المحلية بطنطا يتم الحشد لها من كافة القرى للمطالبة بالإبقاء على اللواء ذكر الرفاعى رئيسا لمدينة طنطا ومساعدة في إقصاء الفاسدين، ويحاول المعتصمون الاعتداء على المواطنين في وجود السكرتير العام وعلى الفور تقدم المواطنون لمكتب محافظ الغربية اللواء محمد مصطفى الفخرانى بالإجماع معه للتأكيد على بقائه لمحاربة الفساد داخل ديوان عام مجلس مدينة طنطا، ويتم حشد المواطنين من القرى للاجتماع مع محافظ الغربية مساء اليوم وتقديم مذكرة بالإبقاء علي رئيس مدينة طنطا لمحاربة الفساد .


أهم الاخبار