وقفة لعمال "داى تكس" لزيادة الأجور

محلية

الثلاثاء, 03 مايو 2011 15:59
الاسكندرية – شيرين طاهر:

قام ظهر اليوم آلاف من عمال شركة "داى تكس" للملابس الجاهزة بعمل وقفة احتجاجية بجميع فروع الشركة بالسيوف وعزبة سكينة وبرج العرب وهددوا بالاضراب عن العمل وايقاف الماكينات وذلك للمطالبة بزيادة الاجور والرواتب ، حيث اكدت احدي العاملات ان اجرها الكامل يصل لمبلغ 700 جنيه بعد خدمة دامت 14 عاما .

و طالب العمال بزيادة الحوافز وتكوين لجنة نقابية تكون مسئولة عن صندوق الزمالة الذي يقع حاليا تحت مسئولية المشرفين علي الصالات والذين يكون ولاؤهم للادارة
كما اكد العمال علي تعديل اساسي التامين لكي يتواكب المبلغ المستحق
مع متطلبات الحياة وصرف مكافأة نهاية خدمة لمن يصل لسن المعاش.
وأعلن عمال المصانع ان ادارة الشركة تقوم بتشغيل العمال البنجلاديش وتصرف لهم اجورا عالية بالعملة الصعبة ومع ذلك تظلم العمال المصريين، وقد كشفت عاملات فرع مصنع السيوف بشركة "داي تكس" أن ملكية الشركة لأقارب رشيد محمد رشيد وزير الصناعة الأسبق .
من جانبه نفي مدير ادارة الموارد البشرية بفرع الشركة بالسيوف اي اضربات عمالية داخل الفرع ، مشيرا ان هناك بعض العمال قد حدث خطأ بسركي الأجور الخاص بهم مما أدي الي حالة من الغضب انتشرت بينهم.

أهم الاخبار