"الأطباء" تتهم مجلس النقابة بالالتفاف حول مطالبهم

محلية

الاثنين, 02 مايو 2011 12:10
كتبت- رقية عنتر:


جددت اللجنة العليا لإضراب الأطباء، في بيانها الاول اليوم الاثنين، مطالبها لمجلس النقابة بالانحياز للأطباء والكف عن محاولات تجاهل إرادتهم والالتفاف حول قرارات الجمعية العمومية والتى عقدت مساء أمس الأحد متهمة إياها بأخذ مواقف كثيرة مضادة لإرادة الأطباء.
ونفى البيان أن تكون مطالب الأطباء فئوية منتقدا موقف مجلس النقابة من مطالبهم، قائلاً"نحن لا نعتبر هذه المطالب فئوية أنانية ولكننا نعتبر اننا نطالب بإصلاح قطاع حيوي وأساسي وهو

قطاع الصحة، ونستكمل تطهير البلاد من الفساد.
وأضافوا في البيان:" نطالب بالعدالة للعاملين بقطاع الصحة كجزء من مطالب الثورة لكن من المشاكل الغريبة التي واجهتنا أن مجلس النقابة اخذ مواقف كثيرة مضادة لإرادة الأطباء بدءًا من عدم حجز قاعة كبيرة تكفي لنصاب الجمعية العمومية وحتى رفض إصدار نسخة موقعة ومختومة من قرارات الجمعية العمومية، وتحريف
قرار إضراب 17 مايو، و نشر كلام حول استطلاع رأي على موقع النقابة حول عمل إضراب مفتوح وانتهاء بتصريحات د.حمدى السيد المغلوطة حول الإضراب والتي تخالف قرارات الجمعية العمومية الأخيرة وتخالف قرار الجمعيه العموميه في 25 مارس بكون السيد النقيب لايتحدث باسم الأطباء ولا يمثل أحد سوى نفسه" .
وكان الاطباء قد عقدوا جمعية عمومية طارئة ظهر أمس الاحد قرروا خلالها تنظيم إضراب جزئي 10 مايو المقبل تستثنى منه اقسام الاستقبال والطوارئ والحالات الحرجة بكل أنواعها، و في حالة عدم الاستجابة يتجدد الإضراب 17 مايو .

أهم الاخبار