لجنة ‬لتحديد أسباب انفجار خط الغاز

محلية

الخميس, 28 أبريل 2011 19:23
كتبت ـ سناء مصطفي‮:‬


بدأت أمس اللجنة الفنية المشكلة من خبراء بقطاع الهيئة المصرية العامة للبترول والحماية المدنية بمحافظة سيناء إعداد التقرير النهائي‮ ‬لتقييم حادث انفجار خط أنابيب الغاز في‮ ‬منطقة السبيل جنوب‮ ‬غرب العريش وتقدير حجم الخسائر المادية اثر الانفجار،‮ ‬وكان المهندس مجدي‮ ‬توفيق رئيس الشركة المصرية للغازات الطبيعية‮ »‬جاسكو‮« ‬المشرفة علي‮ ‬تشغيل خط أنابيب الغاز عبر سيناء أكد مجددا صباح أمس عدم حدوث خسائر بشرية والسيطرة علي‮ ‬الحريق نتيجة حصر منطقة الحريق فور إغلاق محابس الغاز للسيطرة علي‮ ‬الحريق في‮ ‬غرفة الميدان بمدخل العريش وهي‮ ‬مخصصة‮ ‬لبلوف تتحكم في‮ ‬تدفق الغاز للخط الذي‮ ‬يغذي‮ ‬التصدير ومصانع الأسمنت‮ ‬ومحطة‮ ‬كهرباء العريش وغاز المنازل لمدينة العريش،‮ ‬كما‮ ‬يتم تغذية المحطة البخارية التي‮ ‬تولد الكهرباء وتحتاج الي‮ ‬كميات من السولار لتشغيلها،‮ ‬وقال مصدر مسئول بوزارة البترول انه تم توقف امداد الغاز الي‮ ‬مصانع سيناء للأسمنت وتقرر تكثيف العمل لتبريد خط الغاز الذي‮ ‬اشتعل أمس الأول ويستغرق التبريد وقتا‮ ‬غير محدد للقضاء علي‮ ‬ارتفاع الحرارة الكبير،‮ ‬وقال المصدر إن هذا الانفجار لم‮ ‬يكن الأول من نوعه بل الرابع حيث كان الأول في‮ ‬27‮ ‬يونيه عام‮ ‬2010‮ ‬عندما قام،‮ ‬مجهولون بتفجير خط الغاز في‮ ‬منطقة لحفن التابعة لشركة شرق المتوسط للغاز المملوكة لحسين سالم المتهم الرئيسي‮ ‬في‮ ‬صفقة تصدير الغاز لإسرائيل بمبالغ‮ ‬لا تتناسب مع القيمة الفعلية للغاز والتي‮ ‬مازالت محل تحقيق حتي‮ ‬الآن وتم اصلاح الخط بواسطة الشركة المصرية للغازات الطيعية‮ ‬المالكة للخط وشركة بتروجيت المنفذة للمشروع وتم وقف ضخ الغاز لاسرائيل وقتها لمدة‮ ‬يوم وعاد الضخ من جديد والحادث الثاني‮ ‬لتفجير ذات الخط بالعريش تم في‮ ‬5‮

‬فبراير الماضي‮ ‬خلال اندلاع ثورة‮ ‬25‮ ‬يناير في‮ ‬منطقة لحفن الخاصة بشركة شرق المتوسط للغاز وتم ايقاف تصدير الغاز لإسرائيل والأردن لمدة‮ ‬15‮ ‬يوما بسبب الانفلات الأمني‮ ‬خلال الثورة،‮ ‬وعاد ضخ الغاز منذ أكثر من شهر،‮ ‬والانفجار الثالث في‮ ‬خط الغاز في‮ ‬محطة تفريعة عند منطقة لحفن جنوب العريش‮ ‬يوم‮ ‬27‮ ‬مارس الماضي‮ ‬عقب هجوم‮ ‬مسلحين علي‮ ‬العاملين‮ ‬بالمحطة ومحاولة تفجير الخط الخاص بالتصدير لمنطقة السبيل‮ ‬غرب العريش في‮ ‬محاولة لتدمير المحطة المنفذة‮ ‬لمحطة كهرباء العريش‮.‬

وتم السيطرة علي‮ ‬أجهزة التفجير وحالت دون حدوث تفجير أو تدمير للخط والمحاولة الرابعة لتدمير الغاز تمت أمس الأول علي‮ ‬يد عدد من المسلحين والملثمين وقاموا بتوصيل أسلاك دوائر التفجير بالخط المباشر للضخ وقال مصدر مسئول بجاسكو ان مصر بموجب اتفاقيات دولية تقوم بتصدير الغاز منذ عام‮ ‬2003‮ ‬من خلال خطوط أنابيب بين مناطق الرحاب والعضية في‮ ‬الأردن ودير علي‮ ‬بسوريا‮.‬

‮ ‬لا تراجع عن القرارات‮.‬

وأكد المهندس عبدالله‮ ‬غراب وزير البترول انه لا رجعة عن تعديل عقود تصدير الغاز الي‮ ‬اسرائيل والدول الخمس وفقا للأسعار العالمية في‮ ‬الوقت الحالي‮. ‬وكانت وزارة البترول قد طالبت شركة‮ ‬غاز شرق المتوسط المصدرة للغاز الي‮ ‬اسرائيل بزيادة الأسعار من‮ ‬90‮ ‬مليون دولار عام‮ ‬2009‮ ‬الي‮ ‬290‮ ‬مليون دولار وقال المصدر إن الشركة‮ ‬وافقت علي‮ ‬التفاوض رغبة عن المطلب الشعبي‮ ‬وتغيير‮ ‬النظام السابق الذي‮ ‬قام بالتصدير مجاملة ولحساب حسين سالم رجل الأعمال المتهم الهارب وتشمل عقود التعديل الجديدة مع اسرائيل الجانب الاقتصادي‮ ‬دون التطرق لمعاهدة السلام التي‮ ‬تم بموجبها تصدير الغاز لإسرائيل لأن الأسعار تتغير وفقا لمتطلبات السوق وليس وفقا للمعاهدات‮.‬

 

أهم الاخبار