رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد مقتل أحد أبنائها برصاص سعودى..

الحزن يخيم على قرية المنشية بكفر الشيخ

محلية

الأحد, 24 فبراير 2013 16:13
الحزن يخيم على قرية المنشية بكفر الشيخ
كتب - مصطفى عيد واشرف الحداد

استقبلت أسره الشاب عبداللاه فتوح عبد الوهاب 35سنة من أبناء قرية المنشية الكبيرة مركز قلين بكفرالشيخ.

  والذي لقي مصرعه في حادث مأسوي بمنطقة بريده بالمملكة العربية السعوديه بعد إطلاق سعودي النارعليه في إشارة المرورأمام زوجته وشقيقها وسط ذهول شديد, وهرب بعد ذلك بسيارته.

قال والده المسن  90 عاما:" ضاع ابني فلذة كبدي مني في غمضة عين, وأطالب بالقبض على القاتل السعودي علي وجه السرعة والقصاص السريع منه فدم ابني البرئ ليس رخيصا إلى هذا الحد,

ونجلي كان شابا ذا شهامة وكان في خدمة المصريين زملائه، ولم يبخل عليهم بشيء وطلبت دفنه هناك حتى لاتتضاعف أحزاننا".

وأضاف شقيقه الأكبر عوض 52سنة مقاول معماري: " تلقينا خبر مصرع شقيقي بهذه الطريقة البشعه المجردة تماما من الإنسانية بذهول شديد, وأتساءل والألم يعصرني هل أصبح الدم المصري وكرامته رخيصة إلى هذا الحد؟, فشقيقي رحمه الله عليه كان في إشارة مرورداخل سيارته بصحبة

زوجته التي تزوجها منذ 5سنوات، ولم ينجب منها, وعندما احتج المصريون أمام المستشفى الموجود بها الجثة هدد وهم بالترحيل".

وتابع:" أين وزارة الخارجية والسفارة المصرية بالسعودية من هذه التصرفات غير المسئولة, ولن يهدأ لي بال حتى يتم القصاص لمقتل شقيقي بهذه الطريقة, وتقبلنا العزاء في شقيقي بمنزل الأسرة بالقرية وزوجته مازالت هناك حتى يتم دفن الجثمان بالأراضي السعودية.

وأشارطارق عثمان القصاص نجل خال المتوفي وعبده القصاص ابن عمه أن هذا الحادث البشع لن يمر مرور الكرام، وإذا لم تتحرك الخارجية المصرية سنذهب جميعا إلى السفارة السعودية بالقاهرة للاعتصام المفتوح أمامها؛ حتى نشعر بالثأر من القاتل والقصاص منه.‏‎ ‎

 

أهم الاخبار