رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شباب الإخوان المهنيين يحذرون من أزمة اقتصادية

محلية

الثلاثاء, 26 أبريل 2011 11:25
الاسكندرية – شيرين طاهر

شباب الإخوان المهنيين يحذرون من أزمة اقتصادية   - أرشيف

حذر حسين إبراهيم رئيس المكتب الإداري للإخوان المسلمين في الإسكندرية من منحدر أزمة اقتصادية مقبلة علي مصر ، مشيرا إلى

"أن الإخوان المسلمين حريصون كل الحرص على ألا تقع مصر فى هذه الأزمة حتى يتم انتشال البلاد من الخطر الذى أوقعنا فيه النظام البائد وأعوانه والذين ما زالوا يعبثون حتى الآن فى مقدراتنا".

 

ودعا إبراهيم شباب الإخوان من المهنيين خلال المؤتمر الذى عقد اليوم الثلاثاء لشباب الإخوان المهنيين بالإسكندرية تحت رعاية المكتب الإداري بقاعة ميراج بعنوان "رؤية لمستقبل العمل المهني في مصر" إلى أن يقدم عرقه وجهده للمساعدة فى هذه النهضة والمرور من مرحلة الخطر .

وقال: "ننتظر من شباب المهنيين نقلة نوعية لهذا القسم لأن مصر فى حاجة ماسة إلى التقدم بأبحاث قابلة للتطبيق حتى تلتقط أنفاسها من خلال جهد كل الشباب وفى القلب منهم شباب الإخوان وعلى رأسهم المهنيون منهم".مشيرا إلى أن الإخوان تعرضوا لمجموعة كبيرة من الضغوط قبل وأثناء الثورة من النظام البائد ومن المتحولين الذين حاولوا إجهاض الثورة .

وأوضح "أن الإخوان لم يريدوا الانفراد بالثورة لأنها عصية على أى فصيل منفردا مهما كانت قوته فضلا عن كون مصر تحتاج إلى جهود كل أبنائها وشبابها وليس الإخوان المسلمين فقط".

ومن جانبه، قال المهندس مدحت الحداد مسئول قسم المهنيين بجماعة الإخوان

: "إن الجماعة وهى مقبلة على رفع قيمة مصر والنهضة بها مجتمعيا واقتصاديا فإن قسم المهنيين بالجماعة هو المعنى بمرحلة التحديث والتطوير وتقديم الرؤية المستقبلية لمصر فى إطار قابل للتطبيق والتنفيذ "، مشيرا إلى أن 70% من جسم الجماعة من المهنيين يتعامل مع شريحة من المهنيين فى مصر تقدر بعشرة ملايين مواطن ويؤثرون فى 30 مليونا آخرين هم دوائرهم وأسرهم .

وأشار الحداد إلى أن شريحة الشباب تمثل 60% من طاقة قسم المهنيين قابلة للزيادة عدد الأخوان من هذا المجموع يقدر بـ 40% على مستوى الجمهورية ولذلك على هؤلاء وعلى الجماعة أن تلقى النظر فى وضع هؤلاء لخدمة الأمة ورفعة المجتمع .

ودعا إلى تطوير العمل الاجتماعى من خلال فكرة "الواجهات المجتمعية" مثل لجان المحافظة على الهوية العربية والإسلامية ولجان الشريعة الإسلامية ولجان مكافحة الفساد التى دعا إلى إنشائها فى كل نقابة مهنية مشيدا بدور هذه اللجنة فى نقابة المحامين التى تقدمت بمجموعات من بلاغات الفساد إلى النائب العام .

وأكد على باقى النقابات المهنية أن تتخذ هذا المنهج "فى محاربة الفساد الذى لن يوقفه الإخوان حتى

ينتهى الفساد بأكمله من الواقع المصرى والذى صنعه النظام البائد". كما دعا شباب الإخوان من المهنيين إلى تقديم رؤى وأطروحات لعلاج بعض المشكلات المهنية المتعلقة بأصحاب المهن أو التى لا يقودها إلا المهنيون مثل تطوير منظومة العلاج الصحى وتقوم عليها نقابة الأطباء وحل مشكلة الإسكان وفوضى الإنشاءات وخطورتها على البنية التحتية وتقوم عليها نقابة المهندسين ودراسة لزيادة الإنتاج الحيوانى وتقوم عليها نقابة الزراعيين فضلا عن دورات أخرى لرفع كفاءة المهنيين حديثى التخرج تبنى المتميزين منهم .

وأشار الحداد إلى أن قسم المهنيين يتبنى فى رسالته الحفاظ على أخلاقيات الوطن بشكل عام وأخلاقيات كل مهنة بشكل خاص داعيا إلى التواصل مع كل جموع المهنيين من أبناء الوطن ورصد الأخطاء المهنية للعمل على تصحيحها ورصد المخالفات والتصدى لها فضلا عن صناعة رموز مهنية من الشباب قادرة على استلام القسم وتفعيله.

وطالب محمد عبيد المحامى وأحد شباب الإخوان المهنيين من كل مسئول فى أى نقابة مهنية من الإخوان لا يمثل نفسه وإنما يمثل الجماعة وبالتالى فإن خطواته كلها تكون مرصودة وغير مسموح له بالخطأ ولذلك لا بد من وضع معايير للممارسين والمرشحين حرصا على تاريخ الجماعة فى العمل المهنى والنقابى على أن تكون هذه المعايير شخصية ومهنية واجتماعية.

ودعا إلى وضع لائحة داخلية لدى قسم المهنيين فى الجماعة تضبط استخدام مرافق النقابة ومنشآتها وقال: "فى الماضى كانت هناك تضييقات على الإخوان وكانوا فى بعض الأحيان يستغلون النقابات المهنية لترويج فكرة معينة حتى لو لم يكن عليها توافق من المهنيين لكن بقرار من مجلس النقابة أما الآن فلم يعد مسموحا بهذا الأمر إلا فى المواقف المتفق عليها ولا خلاف فيها".

أهم الاخبار