بعد تظاهر شباب الوفد أمام السفارة الإسرائيلية بالقاهرة

البدوى يؤكد أن القضية الفلسطينية حاضرة فى كل لقاءاته

محلية

الاثنين, 25 أبريل 2011 17:45
كتبت- سمية كيوان:


التقى عصر اليوم الاثنين د. السيد البدوى رئيس حزب الوفد مع المئات من شباب الحزب عقب عودتهم من المظاهرة الحاشدة لهم أمام السفارة الإسرائيلية بالقاهرة .

حيا البدوى شباب الوفد مؤكدا أن المطالب التى رفعوها أثناء المظاهرة هى مطالب الحزب بالفعل، وخاصة المطالبة باعتراف إسرائيل بالدولة الفلسطينية حتى حدود 1967 وعاصمتها القدس .

وقال د. السيد البدوى رئيس الوفد إنه سبق أن أعلن قبل ثورة 25 يناير أن اتفاقية كامب ديفيد معرضة للسقوط إذا لم تلتزم إسرائيل وتعترف بدولة فلسطين المستقلة.

وأضاف رئيس حزب الوفد أن القضية الفلسطينية حاضرة فى كل لقاءاته مع جميع المسئولين الأمريكيين والأوروبيين الذين التقى بهم مؤخرا، ومنهم وزير خارجية اليونان ومساعد وزير الخارجية الأمريكى ورئيس وفد الاتحاد الأوروبى والسفيرة الأمريكية والسفير الألمانى وغيرهم .

وأشار البدوى إلى أنه خلال هذه اللقاءات يؤكد لهؤلاء المسئولين أن قضية فلسطين هى قضية مصرية ويضرب لهم المثل بمعاهدة 1936 التى وقّعها النحاس باشا زعيم الوفد مع بريطانيا الأمبراطورية التى لا تغيب عنها الشمس آنذاك وذهاب النحاس باشا

بعد سنوات إلى البرلمان ومقولته الشهيرة "من أجل مصر وقعت معاهدة 1936 ومن أجل مصر أطالبكم بإلغاء هذه المعاهدة "

وقال رئيس الوفد إن إسرائيل تدرك بعد ثورة 25 يناير أن اتفاقية كامب ديفيد سوف تمر باختبار عسير أمام إرادة شعب مصر الذى أصبح سيد قراره والذى لايمكن أن يقف صامتا أمام العربدة الإسرائيلية فى المنطقة وعدم الالتزام ببنود معاهدة السلام .

حضر اللقاء أيضا فؤاد بدراوى سكرتير عام حزب الوفد وأيمن عبد العال عضو الهيئة العليا لحزب الوفد وسفير نور رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بالحزب وعدد من قيادات شباب الوفد بالقاهرة والمحافظات.

كما دار حوار مفتوح بين د. السيد البدوى رئيس الوفد والمئات من شباب الوفد.

 

 

أهم الاخبار