رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ضد الغلاء: التحقيق مع محتكري السكر

محلية

الاثنين, 06 ديسمبر 2010 08:16
كتب: محمد ماهر محمد

طالب محمود العسقلاني رئيس "حركة مواطنون ضد الغلاء" جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية بالتحقيق مع شركات السكر ومنها شركه صافولا السعودية وشركة الضحى وزمزم وشركة تارجل الأمريكية، وذلك لمعرفة مبررات الارتفاع الجنوني في اسعار السكر.

وقال العسقلاني إن أسعار السكر ارتفعت فى الأسابيع الماضية بشكل مبالغ فيه ودون ثمة مبرر غير الجشع فى جنى الأرباح الخرافية وانتهاز الفرص لرفع الأسعار بمزاعم

واهية حول ارتفاع الأسعار عالميا لتحقيق مكاسب كبيرة علي حساب المستهلكين بمجرد نشر معلومات عن زيادات طفيفة فى أسعار السكر عالميا.

وأوضح العسقلاني أن ذلك يحدث رغم وجود مخزون يكفى فى غالب الأحيان لمدة تسعة اشهر قام المستوردون بالتعاقد عليها بالأسعار القديمة، باعتبار أن السكر سلعة قابلة للتخزين، وعلي النقيض حينما تنخفض الأسعار

عالميا لا تخفض الشركات اسعارها الا بنسب بسيطة لا تتناسب مع الانخفاضات.

 

وأشار إلى أنه رصد من خلال بعض المتعاملين فى سوق السكر اتفاقات مسبقة يحظرها قانون حماية المنافسة، حيث زاد السكر أربعة مرات خلال اسبوع وبشكل موحد بما يوحي بوجود اتفاقات مسبقى تغري هذه الشركات.

 

وقال العسقلاني إن السكر سلعة إستراتيجية لا يمكن مقاطعتها وهى سلعة يجرى التلاعب بها وتخزينها وحجبها عن الناس ليرتفع السعر كما يرغب التجار الكبار, وهو ما يحتاج لتحقيق عاجل من جهاز حماية المنافسة وجميع الأجهزة المعنية .

 

 

 

أهم الاخبار