مكسيموس يطالب بفتح حوار وطنى بين جميع طوائف الشعب

محلية

السبت, 23 أبريل 2011 21:49
كتب – محمد عبد الحميد :

طالب الأنبا مكسيموس اسقف بنها وقويسنا بفتح حوار وطنى يجمع كل طوائف وفئات الشعب المصرى وأن يكون ذلك الحوار مبنيا على الايجابية والحب وأن يكون عنوان هذا الحوار هو قبول الآخر لانه هو صمام الامان للوطن محذرا بقوله ان هناك اشخاص يريدون نسف مصر لانها لا تحبها فيجب علينا التصدى لهم من خلال الرغبة فى انهاء الخلاف والوصول الى توافق بين قوى الشعب المختلفة

جاء ذلك خلال الاحتفال بقداس عيد القيامة المجيد الذى حضره الدكتور عادل زايد مساء السبت بكنيسة العذراء ببنها وحضور العديد من قيادات المحافظ و ومنهم المحاسب شريف الجمسى السكرتير العام للمحافظة والمهندس عرفه عبد الجواد السكرتير المساعد واللواء رمزى تعلب مدير الامن والدكتور محمد الفيومى رئيس المجلس الشعبى المحلى للمحافظة. واضاف الانبا مكسيموس قائلا ان مصر لن تتغير الا بنا وموروثات سنوات طويلة لا يمكن ان يمحوها

حماس ايام فنحن نحتاج الى خطة وجهد كبير حتى نتغير وتتغير مصر معنا تتضمن تلك الخطة اصلاح التعليم والاعلام واصلاح الخطاب الدينى حتى يتغير شكل مصر والتى صار اسمها فخرا للمصريين وصارت عبارة ارفع رأسك فوق ان مصر مصدر فخر للمصريين بالخارج

وطالب مكسيموس بتطبيق القانون على الجميع محذرا من تطبيقة بطريقة انتقائية محذرا ممن يريدون تدمير مصر ونسفها خلال تلك المرحلة قائلا ان مصر اصبحت تورته وكل فئة تريد ان تحصل على جزء منها

واكد على ضرورة قبول الاخر وان يسود الحب وتوسعة القلب وخفض الصوت واحترام الاخرين مؤكدا ان جميع المصريين متساوين فى الحقوق والوجبات وقال وصمة عار ان يميز بين انسان وانسان بسبب خانة الديانة.

وطالب بالتمييز بين الحقوق العاجلة والحقوق الآجلة حتى تقف مصر على قدميها والحفاظ على المال العام والمرافق العامة وتطبيق القانون العادل ضد الفساد والمفسدين والايجابية فى التعامل مع قضايا الوطن.

أهم الاخبار