رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شراكة بين التعليم و"المركزى للإحصاء" لحصر الأمية

محلية

الأربعاء, 06 فبراير 2013 13:08
شراكة بين التعليم والمركزى للإحصاء لحصر الأميةاللواء أبوبكر الجندي
كتب - زكي السعدني:

أكد الدكتور "إبراهيم غنيم" وزير التربية والتعليم على ضرورة تضافر كل الجهود للقضاء على الأمية والتنسيق بين الجهات المعنية، مشيراً إلى أنه سوف يتم البدء بالمرتدين إلى الأمية والذين تصل نسبتهم إلى 30 % حيث تتوافر أسماؤهم وبياناتهم لدى الهيئة.

ولفت الوزير إلى أنه سوف يتم العمل على محو الأمية داخل دولاب العمل الرسمى فى أجهزة الدولة، بحصر كل الأميين فى قطاعات الدولة المختلفة ووضع حافز قوى لتشجيعهم على محو أميتهم.
جاء ذلك خلال انعقاد ورشة عمل

بالهيئة العامة لتعليم الكبار وذلك لحصر الأميين بحضور اللواء أبو بكر الجندى رئيس الجهاز المركزى للتعبئة والإحصاء والدكتور مصطفى رجب رئيس الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار وبعض المعنيين فى هذا المجال من الوزارة والهيئة .
أشار الجندى الى أن محو الأمية هدف قومى ووطنى موضحاً أن الجهاز المركزى للتعبئة والإحصاء على أتم استعداد لتقديم الدعم الفنى والخبراء .
وأضاف أن الجهاز استطاع حصر
نسبة الأميين من خلال بحث شامل للتعداد السكانى والذى يعتمد على الحصر الشامل لجميع السكان ويعتبر المصدر الرئيسى لبيانات الأمية، ويتم هذا التعداد مرة كل عشر سنوات حيث وصلت نسبة الأمية إلى 29.4% من سكان مصر عام 2006، ويجرى الآن عملية الحصر لعام 2016 داخل الميدان .
وأوضح أن المصدر الثانى لعملية الحصر هو البحث الربع سنوى الذى تقوم به القوى العاملة حيث يتم الاجتماع مع كل أجهزة الدولة قبل البدء فيه، وهو يعد من أهم الأبحاث التى ينفذها الجهاز حيث تطبق على عينة كبيرة موزعة على محافظات الجمهورية طبقاً لنسبة عدد الأسر التقديرى بكل محافظة .

أهم الاخبار