رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خلاف بين عمال القناة حول قرارات البرعي

محلية

الثلاثاء, 19 أبريل 2011 14:09
الإسماعيلية – ولاء وحيد:

اندلعت خلافات بين العاملين بالشركات التابعة لقناة السويس بسبب القرارات التي أعلنها د.أحمد البرعي وزير القوى العاملة والهجرة في مؤتمر صحفي بمقر ادارة قناة السويس اليوم الثلاثاء وفي حضورالفريق احمد فاضل رئيس هيئة قناة السويس

اعلن عمال شركات القناة للموانيء والمشروعات الكبرى وترسانة السويس وشركة القناة للحبال استمرار الاعتصام رافضين ما تم الاتفاق عليه .

وأكدوا سحب الثقة من النقابات الخاصة بالشركات لعدم تمكنها من التفاوض بما فيه مصلحة العمال مرددين هتافات "باطل باطل".

وقالت مصادر نقابية إن العمال بشركات

الموانيء للمشروعات الكبرى والقناة للحبال وترسانة السويس رفضوا ما أعلنه البرعي وأعلنوا استمرارهم في الاعتصام.وأكدت المصادر ان العمال ثائرون ولن يرضوا باية حلول وسطية لا تقتضي الضم والمساواة .

وكان وزير القوي العاملة قد أعلن خلال المؤتمر عن أن المفاوضات بين الوزارة والهيئة اسفرت عن زيادة الأجر الأساسي بنسبة 40% من حساب المتغير وقبول رفع العلاوة السنوية من 7% الى 15% .ورفع بدل الوجبة من ستة جنيهات الى

عشرة جنيهات و الموافقة على إنشاء لجنة مهمتها دراسة إعادة هيكلة شركات هيئة قناة السويس وعمل لائحة موحدة للشركات في فترة لمدة سنة بوجود أطراف من الشركات والهيئة مشيرا لصعوبة تنفيذ مطلب ضم الشركات الى ادارة قناة السويس لما سيفتح الباب على كافة الشركات العاملة بالدولة للانضمام لقطاعاتها .

وكان الالاف من العاملين بشركات هيئة قناة السويس تظاهروا امام المبنى الرئيسي للهيئة منذ الصباح الباكر انتظارا لنتائج التفاوض بين الدكتور احمد البرعي وزير القوى العاملة والهجرة والفريق احمد فاضل رئيس هيئة قناة السويس في مطالبهم التي تقضي بضم الشركات إلى الهيئة وتسوية العاملين بالشركات ماليا وإداريا واجتماعيا بالعاملين بهيئة القناة.

 

أهم الاخبار