توقيت التعديل الوزاري في علم الرئيس

محلية

السبت, 04 ديسمبر 2010 20:49
كتب: ناصر فياض


اندلعت شائعات التعديل الوزاري في أروقة الحكومة وأصبح في حكم المؤكد إجراء تعديل وزاري محدود خلال ديسمبر الجاري أو النصف الأول من يناير القادم علي أقصي تقدير، وعلمت »الوفد« ان التعديل قد يتسع ويرقي إلي تغيير يطول رئيس الوزراء نفسه، وتشير التكهنات إلي خروج وزراء الثقافة والكهرباء والتنمية المحلية والقوي العاملة، إلي جانب محافظي الشرقية والجيزة والقليوبية.

أكدت المصادر المطلعة لـ »الوفد«

ان التوقيت الدقيق والعدد المقرر خروجه من الوزراء والمحافظين في علم الرئيس حسني مبارك »فقط«. وأن التعديل يتوافق دستوريا مع مجلس الشعب الجديد.

رشحت الشائعات أسماء لتولي رئاسة الحكومة في حال خروج نظيف من منصبه من بين الأسماء التي ارتفعت أسهمها في بورصة الشائعات الفريق أحمد شفيق وزير الطيران،

والمهندس سامح فهمي وزير البترول الي جانب المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة.

وعلمت »الوفد« أن جهات رقابية رفيعة المستوي وضعت أسماء لتولي الحقائب الوزارية الجديدة وأن تلك الأسماء علي مكتب رئيس الجمهورية، وقالت المصادر إن الأسماء تشمل معظم الوزراء وأن الاختيار النهائي للرئيس »مبارك«.

كما علمت »الوفد« أن لجنة السياسات بالحزب الوطني تدخلت مع الجهات الرقابية في تسمية بعض المرشحين للحقائب الوزارية من أساتذة الجامعات والمستشارين فقط. وأما اختيار الوزراء من قيادات الجيش والشرطة فعلمها عند الرئيس مبارك!

أهم الاخبار