رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محاصرة وزير الصحة أثناء افتتاحه مركزاً بإيتاى البارود

محلية

الأحد, 20 يناير 2013 17:47
 محاصرة وزير الصحة أثناء افتتاحه مركزاً بإيتاى البارود
البحيرة | نصر اللقاني :

حاصر العشرات من العاملين بمستشفي حميات إيتاي البارو وعدد من الاهالي الدكتور محمد مصطفي حامد، وزير الصحة اليوم الاحد ومنعوا خروجه حوالي ساعة.

قام أحدهم بغلق الباب الخارجي بقفل، للمطالبة بفصل الحميات عن المستشفي العام وتثبت العمالة المؤقتة.
وكان وزير الصحة ويرافقه المنهدس مختار الحملاوي، محافظ البحيرة، قد افتتح أعمال تطوير مركز الطوارئ بمستشفي إيتاي البارود المركزي، والتي تكلفت 30 مليون جنيه، وتشمل قسما لاستقبال الحوادث والطوارئ، وغرفتي لعمليات الجراحة والعظام،

ووحدة عناية مركزة بقوة 12 سريرًا، و5 أجهزة تنفس صناعي، وغسيل كلوي ووحدة أطفال مبتسرين بها 13 حضانة.
وخلال الجولة أكد الوزير ان الزيادات التي شهدتها أسعار 30 صنفا من الأدوية من بين 13 ألف نوع دواء في الصيدليات الهدف منها الحفاظ علي الموقف المالي للشركات الوطنية التي تنتج هذه الأدوية وحتي لا تتعرض للانهيار والخسائر وبعدها تصبح
الساحة خالية لشركات الأدوية الخاص، مشيرا إلي ان الأدوية التي تم رفع أسعارها ليست من الأدوية الأساسية.
وأشار إلي سعي وزارة الصحة لتطوير الخدمة الصحية بالمحافظات، استعدادًا لإقرار مشروع قانون التأمين الصحي الجديد، خلال الدورة البرلمانية القادمة لتطبيقه تدريجيا، وحتي لا يهرب المرضي من المستشفيات الحكومية ويصبح القانون الجديد"سبوبة" للمستشفيات الخاصة.

أشار الوزير إلي وجود 3800 وحدة صحية بالمحافظات تحتاج إلي إحلال وتجديد وتطوير، تم الانتهاء من تطوير 500 وحدة منها، وجار استكمال باقي الوحدات وفقًا للاحتياجات.
بعدها توجه افتتح وزير الصحة ومحافظ البحيرة مركز الطوارئ بمستشفي النوبارية المركزي بتكلفه قدرها 20مليون جنيه.


 

أهم الاخبار