رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حسان يعتذر عن أى فعل خطأ صدر منه للمصلين

محلية

الجمعة, 18 يناير 2013 16:50
حسان يعتذر عن أى فعل خطأ صدر منه للمصلينمحمد حسان
الاسكندرية – أميرة عوض

طالب الشيخ محمد حسان بضرورة التأكد من أى خبر قبل أن يثير الفتنة بين الناس مخاطباً المصلين "إياكم والظن فإنه مهلك"، مطالباً بالعفو عمن أساء اليك.

وأشار إلى أن مصر تحتاج الآن الى التهدئة وصوت الحكمة والعقل وإلى إعلام الشريعة والرجوع إلى العلماء والربانيين والدعاة الصالحين.
واعتذر الداعية الإسلامى الشيخ محمد حسان خلال خطبته بمسجد السنة المحمدية بمدينة برج العرب عن أى فعل خاطئ صدر منه او قول خاطئ  فى حق أى مسلم  او مصرى .
وطالب الإعلاميين والساسة والدعاة بأن يكونوا حكماء ورفقاء مستنكراً ما يحدث الآن من خشونة فى اللفظ وبذاءة فى كثير من الكلمات لم نعتد عليها من قبل ولا يجوز للمسلم أن يكون متفحشاً، رافضاً استغلال الحرية التى تعيشها مصر الآن بطريقة خاطئة مطالباً بعدم التعدى على حرمات المسلمين وأعراضهم بالسب والقذف والسخرية منهم قائلاً "لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيراً منهم".
وخاطب الشيخ حسان الدكتور محمد

مرسى رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء والمسئولين  بضرورة الاستماع الى رأى العقلاء والخشوع لمشورة العلماء قائلاً لا تتكبر ولا تتجبر فإن تسأل وتنجح خير لك من أن تستبد برأيك وتفشل  فمن استكبر عن مشورة العلماء خذل وكان من السفهاء.
وقال حسان إن الحماس والإخلاص يحتاج الى ان ينضبط بالشرع وان كانت السواعد هم الشباب والشيوخ هم العقول التى تخطط وتفكر ولا يمكن لأمة تريد ان تنهض ان تستغنى عن أياً من الشيوخ والشباب فالامة التى تستغنى أمة فاشلة ومن تستغنى عن شبابها أمة مهزومة ضعيفة  مطالباً بضرورة الاستماع والمشورة لجميع الأطراف كما هو من سنن النبى.

أهم الاخبار