رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عثر بقدمها على ميكروفيلم أيضًا..

واقعة "الحمامة الزاجلة" تتكرر فى أسيوط

محلية

الاثنين, 14 يناير 2013 12:15
واقعة الحمامة الزاجلة تتكرر فى أسيوطصورة ارشيفية
أسيوط ـ محمد ممدوح:

عثر مجموعة من طلاب جامعة الأزهر فرع أسيوط ليلة أمس الأحد، على حمامة من نوع " الزاجل"، وذلك بمنطقة الحقوقيين "الوليدية" التابعة لحي شرق أسيوط.

اكتشف الطلاب وهم في المرحلة الرابعة من كلية الشريعة والقانون وجود جسم غريب ملفوف على إحدى قدمي الحمامة ورسالة بها كود في القدم الأخرى وعند فتح الأولى وجدوا بها قطعة من الحديد ممهور عليها علامات وأرقام يصعب قراءتها رجحوا أن تكون "ميكر وفيلم".

وقال عادل ثابت، الطالب بكلية

الشريعة والقانون المرحلة النهائية، إننا كنا في مسكننا وأمسكنا بالحمامة وقمنا بذبحها ولكن سماعنا للأخبار في الفضائيات عن حمامة القليوبية استدعانا للبحث في أقدام الحمامة الزاجلة معنا.

وأضاف بأنهم توجهوا للنيابة العامة في أسيوط والتي أصرت على عمل محضر في قسم شرطة ثان أسيوط التابع له سكن الطلاب إلا أنهم لم يفعلوا ذلك بسبب انشغالهم بامتحانات الترم الأول وخوفًا من ضياع

وقتهم.

فيما أكد محمد سيد، أحد الطلاب أنهم يحتفظون بالكود والرسالة "الميكر وفيلم" إلى نهاية الامتحانات ليقوموا بعمل المحضر اللازم.

من جانبه، قال اللواء أبو القاسم أبو ضيف، مدير أمن أسيوط، إن الموضوع لم يتم تحرير محضر فيه لكي يتم فحصه والتحقيق فيه وإن عملية الحمام الزاجل هواية منتشرة بين الشباب وتوجد فيها أندية ومسابقات عالمية.

يذكر أن حارس أمن بإحدى الشركات بشبرا الخيمة بالقليوبية قد عثر على حمامة من النوع الزاجل معلق في إحدى قدميها قطعة من الحديد الأسود يرجح إنها "ميكر وفيلم" وقدمها الأخرى رسالة مكتوب عليها "إسلام ايجيبت"، وتم تحرير محضر بها.

أهم الاخبار