رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وقفة تضامنية ضد المحاكمات العسكرية بالإسماعيلية

محلية

السبت, 12 يناير 2013 09:48
وقفة تضامنية ضد المحاكمات العسكرية بالإسماعيليةصورة أرشيفية
الإسماعيلية – ولاء وحيد:

نظمت حركة "لا للمحاكمات العسكرية" صباح اليوم السبت، وقفة صامتة أمام معسكر الجلاء - مركز قيادة الجيش الثاني الميداني - بالإسماعيلية تضامنًا مع إمام مسجد ونجله ماثلين أمام المحكمة العسكرية لاتهامها بالتعدي على ضابط بالجيش في نزاع على قطعة أرض خاصة بالمتهمين. وقام المتضامنون برفع لافتتات "لا لمحاكمة المدنيين أمام القضاء العسكري".

وقاموا بتوزيع بيان يندد بمحاكمة المدنيين عسكريًا. وجاءت الوقفة اليوم تزامنًا مع فعاليات الجلسة الرابعة في المحاكمة المحتجز فيها يوسف ندا –نجل صاحب الأرض المتنازع عليها- وتشهد المحكمة العسكرية اليوم النظر في القضية رقم

271 لسنة 2012 جنايات عسكرية كلي لمحاكمة ندا محمد "هارب" ونجله يوسف ندا "محتجز" بتهمة التعدي على رجال الجيش أثناء محاولة إخلائهم من قطعة أرض بجمعية العاشر من رمضان تقع بالقرب من قاعدة عسكرية بالمنطقة.
ويقول محمد حنفي الناشط الحقوقي بالإسماعيلية وأحد أعضاء فريق الدفاع عن المتهمين إن الواقعة ترجع إلى عام 2008  بعد شراء الشيخ ندا لقطعة أرض بجمعية العاشر من رمضان بالإسماعيلية التي بالقرب من قاعدة عسكرية لكنها لا تقع
في نطاقها. في ١ يونيو 2008 حيث داهمت مجموعة من أفراد الجيش قطعة الأرض وتم الحجز على مواد البناء، فحرر الشيخ ندا محضرًا بالواقعة وحول المحضر إلى النيابة العسكرية ولم يحقق فيه.
وأضاف حنفي "إن حملات مداهمة القوات المسلحة على أرض الشيخ وهدم منزله تعددت أكثر من مرة بالرغم من حصوله على ترخيص بناء وإصدار أحكام وتقرير بعدم وقوع الأرض في نطاق القوات المسلحة.

وكان آخرها واقعة حدثت في 25 سبتمبر 2012 حيث تم هدم آخر غرفة في المنزل - تسكن بها الأسرة - بعد بيع ممتلكاتهم، وفي هذه الواقعة تم إطلاق رصاص علي العائلة وسحل الشيخ ندا وضربه وحين حاول ابنه يوسف التدخل والدفاع عنه تم ضربه وكسر ذراعه والقبض عليه.
 

أهم الاخبار