حاتم يطالب الداخلية والعسكرى بحماية المستشفيات

محلية

الثلاثاء, 12 أبريل 2011 17:26
كتب- هشام الهلوتى:

طالب د. أشرف حاتم وزير الصحة وزارة الداخلية، والمجلس الأعلى للقوات المسلحة بتوفير قوة مسلحة من جهاز الشرطة داخل كل مستشفى لتأمين الأطباء والمرضى، والحفاظ على أجهزة المستشفيات.

وجاءت دعوة الوزير عقب تعرض عدد من المستشفيات الحكومية للتخريب والسلب والنهب بخلاف ترويع الأطباء والمرضى ، وكانت بعض المستشفيات قد تعرضت خلال الفترة التى أعقبت الثورة وحتى الان لاعتداءات من عناصر تحمل معها الأسلحة النارية والبيضاء وتهديد أطقم التمريض والأطباء والمسئولين فى المستشفى والضغط عليهم لقبول
الحالة المرضية او بهدف سرقة الأجهزة والمعدات .

وأشار الى الواقعة التي حدثت بمستشفى قصر العينى ثم مستشفى الدمرداش قبل حوالى شهر عندما قام بعض البلطجية باختطاف د.وليد مؤنس طبيب الرعاية المركزة والتخدير بعد رفضه دخول حالة مصابة بطلق نارى فى مشاجرة لعدم وجود مكان بالرعاية، وعندما منعهم من الدخول قاموا باختطافه وسرقة سيارة إسعاف لنقل المريض إلى مستشفى آخر ولم

يتم الافراج عنه الا بعد تدخل القوات المسلحة .

وكان مستشفى بولاق الدكرور قد تعرض مساء السبت الماضى لحادثة اقتحام قام بها مجموعة من البلطجية والمسجلين خطر واستولوا على الادوية الموجودة بغرفة الاستقبال وحطموا الابواب وبعض الاجهزة الطبية واثارو الرعب فى قلوب المرضى والاطباء والعاملين بسبب عدم التواجد الأمنى بالمستشفى .

وأكد الأطباء أنهم تعرضوا للهجوم من قبل المسجلين أكثر من مرة كما أكد د. عبدالحليم بحيرى وكيل أول وزارة الصحة أن الموقع الجغرافى للمستشفى وطبيعة المنطقة تفرض عليها تردد المسجلين خطر وأن الأطباء يعملون فى ضغط نفسى شديد وهو حال الأطباء فى أغلب المستشفيات الحكومية .

 

أهم الاخبار