رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تربيطات جماهيرية لتطهير الإسماعيلي من رموز الوطني

محلية

الاثنين, 11 أبريل 2011 21:24
الإسماعيلية- نسرين المصري:




سيطر الخوف والقلق على مسئولي النادي الإسماعيلي نتيجة إعلان اتحاد الكرة ووزارة الداخلية تحملهم مسئولية تأمين لقاء بتروجيت المقرر له بعد غد الأربعاء باستاد الإسماعيلية في إطار انطلاق المسابقة المحلية بعد توقف دام لعدة شهور بسبب ثورة 25 يناير.

وعلمت "الوفد" ان خوف مسئولي الإسماعيلي من اللقاء جاء بعد تأكدهم عن وجود

نية مبيتة من قبل جماهير النادي لجعل لقاء الاربعاء يوما لتطهير النادي الإسماعيلي من مجلس الإدارة الحالي برئاسة المهندس نصر ابو الحسن والذين وصفوه بمجلس العار عبر الموقع الاجتماعي الشهير "فيسبوك" في صفحة ضمت أكثر من 500 عضو تبادلوا فيها الآراء والمقترحات والتربيطات
ليوم المباراة.

فيما اتفق العديد من الجماهير على طبع كمية كبيرة من المنشورات التي تحمل خطايا المجلس لتعرية أعضائه امام كل الجماهير مؤكدين على انه من الضروري التخلص من المجلس الحالي خاصة وانه ينتمي الى النظام البائد وله العديد من المواقف المؤيدة له طوال السنوات الماضية.

بينما يسعى مسئولو النادي الأصفر الى إقناع مجموعة كبيرة من شباب الألتراس للقيام بالمهام التأمينية للقاء بالتنسيق مع القوات المسلحة والشرطة للخروج من هذا المأزق المحرج.

 

 

أهم الاخبار