رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شروخ بالشورى بعد ترميمه قبل عام

محلية

السبت, 09 أبريل 2011 15:16
كتبت- ولاء نعمة الله :

تسبب هطول الامطار الاربعاء الماضى فى إحداث شروخ بسقف مركز المعلومات بمجلس الشورى والذى مضى على ترميمه اقل من عام .

فوجئ العاملون بالمركز الخميس الماضى بحدوث تشققات فى سقف المبنى ادت الى تسريب المياه المتبقية من الامطار, مما دفعهم الى إخلاء المكان .

تم ابلاغ شركة المقاولون العرب والمسند اليها ترميم البرلمان بغرفتيه بعد الحريق الذى شب فى مجلس الشورى لإجراء المعاينة المبدئية حول حدوث هذه الشروخ .

ورفضت الشركة المختصة تفسير ماحدث, لافته الى

انها ستبدأعملها من الغد لإصلاح هذه الشروخ .

سادت حالة من الغضب بين الموظفين والعاملين بمجلس الشورى من جراء التصدعات التى ألمت بمركز المعلومات, مبينين ان حدوث مثل هذا التصدع فى وقت قصير منذ افتتاح مبنى الشورى بعد حريقه يؤكد على عدم قيام شركة المقاولون العرب بعملها على الوجه الأكمل .

أكد العاملون ان صفوت الشريف رئيس مجلس الشورى كان يطالب الشركة

منذ حدوث الحريق بإنجاز اعمال الترميم للتباهى والافتخار بانه نجح فى السيطرة على الاوضاع وإعادة العمل داخل مقار البرلمان الى طبيعتها فى وقت قياسى .

برزت التعليقات والقفشات بين العاملين بالمجلس, بعد ان تذكروا اللافتة الشهيرة التى قامت شركة المقاولون العرب برفعها على المبنى المحترق والمدون عليها عدد الايام التى تم فيها اصلاح وترميم المبنى من الداخل والخارج .وقالوا "شركة المقاولون اشتغلت بنظام من بره هالله هالله ومن جوه يعلم الله". كانت حالة من التخوف قد سيطرت على المهندسين المسئولين بشركة المقاولون العرب بعد اكتشاف الشروخ والتصدعات التى ظهرت فى سقف مركز المعلومات بالشورى .

 

أهم الاخبار