رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حرب البوتاجاز تشتعل في سوهاج

محلية

الجمعة, 08 أبريل 2011 13:30
سوهاج ــ هشام المراغي‮:‬



واصل البلطجية شن‮ ‬غارات مكثفة علي مستودعات وسيارات البوتاجاز وتبادل المسئولون بمحافظة سوهاج الاتهامات حول تفاقم أزمة البوتاجاز والمحافظة حتي ووصل سعرها لأكثر من‮ ‬35‮ ‬جنيهاً‮ ‬للأسطوانة إن وجدت ‮ ‬واعترف المهندس رشاد نصرالدين،‮ ‬وكيل وزارة التموين بسوهاج،‮ ‬بأزمة خانقة وارتفاع سعر الأنبوبة في السوق السوداء،‮ ‬وأكد أن الكمية المخصصة للمحافظة لم يطرأ عليها تغيير سواء بالزيادة أو النقص واتهم الأجهزة الأمنية بالتقاعس في توفير حماية للمسئولين عن توزيع البوتاجاز سواء بالشركة،‮ ‬وأن مفتشي التموين وراء انتشار حالة من الفوضي وتعدي البلطجية علي السيارات والاستيلاء بالقوة علي الأسطوانات وبيعها

في السوق السوداء وتعرض بعض السيارات للسرقة وتمت مخاطبة المحافظ اللواء وضاح حمزاوي وإحاطته علماً‮ ‬بالأزمة وسط مطالب بتدخل القوات المسلحة والاستعانة بهم للإشراف علي التوزيع،‮ ‬وطالب بضرورة مخاطبة مدير الأمن لتوفير القوة اللازمة لتأمين عملية التوزيع وبالفعل تمت مخاطبة مدير الأمن بأماكن التوزيع بدائرة المحافظة دون جدوي‮.

وقال إنه اتصل بوزير التضامن الاجتماعي الدكتور جودت وإحاطته علماً‮ ‬بالأزمة وملابساتها وتقاعس أجهزة الأمن ووعد بالتدخل لدي وزير الداخلية لتوفير الحراسة الكافية وحل هذه المشكلة وتوفير أسطوانة

البوتاجاز لمواطني المحافظة بالسعر المقرر وقدره أربعة جنيهات،‮ ‬وأشار إلي أنه تم التعدي من قبل مجموعة من البلطجية علي بعض المفتشين بالرقابة التموينية ومباحث التموين حاملين أسلحة بيضاء وأسلحة نارية وإحداث بعض الإصابات لبعض الأفراد والاستيلاء علي الأسطوانات بالقوة وتم إبلاغ‮ ‬الأجهزة المعنية بذلك دون جدوي وأوضح وكيل وزارة التموين أنه يوم‮ ‬29‮ ‬مارس الماضي،‮ ‬تم التعدي بالضرب علي الموظفين بشركة بوتاجاسكو بمركز ساقلتة وسرقة‮ ‬21‮ ‬أسطوانة ويوم‮ ‬2‮ ‬أبريل الحالي تم التعدي بالضرب علي الموظفين بمنفذ التوزيع بقرية آبار الوقف وسرقة‮ ‬12‮ ‬أسطوانة وفي اليوم ذاته تم التعدي بالضرب علي الموظفين بمنافذ التوزيع بقرية الصوامعة وبقرية بلصفورة وبقرية نيدة وإحداث إصابات خطيرة بهم وسرقة بعض الأسطوانات في سابقة خطيرة لم تشهدها مصر من قبل‮.‬

أهم الاخبار