رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الممشى السياحي.. أزمة كبرى بالفيوم

محلية

الخميس, 07 أبريل 2011 13:09
الفيوم– سيد الشورة:

تحول الممشى السياحي بالفيوم إلى أزمة كبرى بالمحافظة، بعدما تكررت البلاغات ضد المحافظ بإهدار المال العام, والمزارعون أعلنوا غضبهم الشديد بعد أن عرقل الممشى وصولهم لأراضيهم.

واليوم الخميس، توجه العشرات من المزارعين وأصحاب العقارات الذين يتضررون من الممشى السياحي بالفيوم إلى القاهرة للوقوف أمام مجلس الوزراء احتجاجا على مشروع الممشى السياحي الذي أقامته محافظة الفيوم بتكاليف زادت على 12 مليون جنيه وثبت فشله وعطل مصالحهم وأضر بهم ضررا بالغا بعد أن حظر محافظ الفيوم دخول السيارات
مما حرم أصحاب أكثر من 500 فدان من خدمة أراضيهم والذين كانوا يضطرون إلى دفع إتاوات للقائمين على البوابات التي تتحكم في الدخول إلي أراضيهم ومنازلهم .
حمل المحتجون اللافتات التي تشير إلي معاناتهم جراء تعسف قرارات المحافظ وتوعده أصحاب هذه الأراضي والمنازل مرارا وتكرارا .
يقول خالد قرني "محام" وأحد المضارين: إن الممشى الذي أقامه المحافظ وأنفق عليه أكثر من 12 مليون جنيه
ودعا الدكتور أحمد نظيف رئيس الوزراء الأسبق لافتتاحه قد أثبت فشله الذر يع والكامل لوقوعه علي أطراف المدينة وقد أصبح مرتعا لمدمني المخدرات والممارسات غير الأخلاقية خصوصا في المساء وتحوله إلي ممر للدواب وكربات الخضار والبرسيم في الصباح .
ويقول أحد ملاك المنازل الواقعة علي أحد جانبي الممشى: إن المشروع الذي تكلف ملايين الجنيهات أصبح في حالة يرثي لها بعد أن تكسرت أعمدة الإنارة وسرقتها وتلف بلاط الأرضيات لمرور الماشية عليه أثناء ذهابها وعودتها من الحقول وفي نفس الوقت حرمنا من إقامة منازلنا في ظل أزمة الإسكان التي تعاني منها المحافظة أمام ارتفاع أثمان وإيجارات الشقق والمنازل .

أهم الاخبار