محافظ دمياط يحسم مشكلة "الهدي النبوي"

محلية

الأربعاء, 06 أبريل 2011 14:02
دمياط - هشام الولي :

حسم د. محمد محمود يوسف محافظ دمياط خلال اللقاء الأسبوعي بالمواطنين المشكلة الخاصة بتقسيم جمعية الهدي النبوي والتي استمرت لمدة 27 عاماً وذلك بوضع حلول عاجلة لتيسير إجراءات توصيل البنية التحتية الخاصة بأعمال الكهرباء لاستصدار تراخيص البناء.

وأوضح أصحاب التقسيم أنهم تقدموا بالمشروع في عام 1984 وبعد 7 سنوات تم اعتماد التقسيم والذي يقع علي طريق دمياط / بورسعيد ويضم 266 قطعة، كما حصلوا بعد معاناة استمرت لسنوات طويلة علي الموافقة علي توصيل المرافق حيث انتهت المقايسة الخاصة بمياه الشرب وجار إنهاء إجراءات الصرف الصحي إلا أنه كانت هناك مشكلة في الكهرباء نظرا لارتفاع
قيمة المقايسة حيث طلب أصحاب التقسيم حسم هذه المشكلة لإمكانية استصدار التراخيص.

وأوضح ممثل قطاع الكهرباء أن أقرب لوحة توزيع للتقسيم بمنطقة باب الحرس والتي أصبحت مكدسة وأن منطقة التقسيم ليس فيها تغذية وتحتاج إلي مغذيين من محطة شرق دمياط ونصف لوحة توزيع .. وتيسيراً علي أصحاب التقسيم فقد طلب المحافظ من قطاع الكهرباء توصيل نصف لوحة التوزيع علي بداية التقسيم مع تخفيض التكلفة واستخراج التراخيص وأنه يمكن لكل صاحب قطعة فيما بعد توصيل الكهرباء إلي القطعة الخاصة به

بمقايسة أخري حيث أشار المحافظ أنه سيخاطب رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة في هذا الشأن .

واستمع المحافظ خلال اللقاء إلي شباب قرية السوالم بمركز كفر سعد الذين طالبوا بإدراج القرية ضمن مشروع تطوير القرى حيث أشار المحافظ أن المشروع جار تنفيذه بقرية البراشية بمركز فارسكور كنموذج يتم تعميمه في عدد من القرى موضحاً أنه سيتم دراسة تطوير قرية السوالم مع التأكد أولا من مشروعات البنية التحتية بها والتي تساعد في إنجاز عملية التطوير.

وقد أوضح العميد طارق الحاروني رئيس مركز كفر سعد أن مشروعات البنية التحتية مكتملة بالقرية فيما عدا الصرف الصحي والذي جرى تنفيذ حوالي 70% منه حيث طلب المحافظ من رئيس المركز إعداد ملف يتضمن توصيفا كاملا عن القرية والخدمات المتاحة والتصورات المستقبلية لبحث إمكانية دخولها في منظومة التطوير.

 

أهم الاخبار