رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الصحوة الإسلامية والظروف الراهنة فى ندوة بالفيوم

محلية

الجمعة, 16 نوفمبر 2012 16:55
الصحوة الإسلامية والظروف الراهنة فى ندوة بالفيوم
الفيوم – سيد الشورة:

نظم المركز الإسلامي لعلماء من أجل الصحوة ندوة تحت عنوان "الصحوة العلمية الإسلامية والظروف الراهنة".

أكد الشيخ عبد العزيز العشري عضو الشوري العام بالمركز ومستشار الشئون الدينية بالمركز أن المركز يتخذ الاسلام مظلة عامة وقام بدعوة جميع الأطياف للانضمام للمركز والحلف الاسلامي، مؤكدا أن البرامج التطبيقية التي يتخذها المركز هي التي تؤكد أن الإسلام صالح لكل مكان وزمان.
وأضاف الدكتور وجيه الشيمي عضو مجلس الشعب السابق عن حزب النور أن المركز الإسلامي والحلف الاسلامي هما الملاذ الحقيقي للخروج من الدائرة المغلقة الحالية وفي كلمة قالها الشيخ محمد

بكري القيادي بالجماعة الإسلامية أنه يجب على كل مسلم دعم المركز الإسلامي لعلماء من أجل الصحوة والحلف الاسلامي الشعبي.

وفي نهاية الندوة تحدث الدكتور محمد السيد إسماعيل رئيس مجلس إدارة المركز الإسلامي لعلماء من أجل الصحوة وربط بين الهجرة النبوية الشريفة وبين المركز الإسلامي والحلف الإسلامي؛ مشددا علي إخلاص النوايا وتنكيس جميع الرايات الحزبية والطائفية والعنصرية ورفع راية الإسلام، مؤكدا أن المنهج سليم والعيب في التطبيق.
واوضح  أن المركز يتخذ برامج عديدة لبيان

ذلك عن طريق البحث العلمي والتربية والتنمية، حيث إن المركز الإسلامي هيئة شاملة جامعة تضم جميع الأطياف وتسعي للتنميه في شتي بقاع الأرض وقال إننا اولي بالبشرية ممن يتشدقون بهذه الكلمة ولا يطبقها، وفي نهاية حديثه أكد انه يكفي الشعارات وحث علي الوحدة والعمل والإنتاج والتنمية وأذاع بيانا للمركز حول أحداث غزة قائلا إن نصرة غزة لن تتم من عند السواقى.
كان الشيخ زكريا فتحي عضو مجلس الشوري العام بالمركز وعضو لجنة الشئون الدينية قد قام بالتعريف بالمركز الإسلامي وأكد أن الوحدة هي السبيل للخروج من الأزمة الراهنة في كافة المجالات وأشار الي أن كل بند من بنود الحلف الإسلامي الذي دشنه المركز مستقاه من بحور القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة.

أهم الاخبار