رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

احتجاجا على تجاوزات الشرطة

تظاهر عشرات المواطنين أمام مجمع محاكم السويس

محلية

الثلاثاء, 06 نوفمبر 2012 15:55
تظاهر عشرات المواطنين أمام مجمع محاكم السويس
السويس - عبد الله ضيف :

احتشد ظهر اليوم الثلاثاء عشرات المواطنين أمام مجمع المحاكم بالسويس فى وقفة احتجاجية على مايعدونه تجاوزا من بعض رجال الشرطة ضد عدد من المواطنين أثناء تنفيذ حملة أمنية عند كورنيش السويس مساء أمس الإثنين، وقيامها بالقبض على 3 مواطنين بعد إطلاق سيل من طلقات الرصاص بدعوى التهجم على رجال الشرطة أثناء استيقافهم لأحدهم ومحاولة تهريبه من الشرطة.

وأشار المواطنون المحتجون وبينهم عدد من شهود الواقعة إلي ان مجموعة من 5 اشخاص كانوا يتنزهون عند كورنيش السويس، عندما قامت سيارتا شرطة باستيقافهم بدعوى الاطلاع على تحقيق شخصيتهم وتفوه بعض أفراد الشرطة بعبارات ضدهم وعندما احتج أحدهم تم القبض عليه ويدعى محمد

عوض عبدالمؤمن بدعوى مقاومة السلطات، وعندما احتج زملاء المقبوض عليه اطلق ضابط شرطة مرافق للقوة عدة طلقات رصاص فى الهواء للإرهاب والتخويف.
وألقت الشرطة القبض على اثنين آخرين هما أحمد مصطفى بحر واسلام غريب عبداللاه بدعوى محاولة تهريب زميلهم المقبوض عليه، وأحيوا للنيابة التى تولت التحقيق فى الوقت الذى احتشد فيه أمام مجمع محاكم السويس العشرات من أسر وأهالى منطقة الفرز بالسويس التى يقيم فيها الاشخاص الثلاثة المقبوض عليهم.

وانضم للمظاهرة باقى شهود الواقعة الذين لم يلق القبض عليهم، وهتف المحتجون ضد جهاز الشرطة وأكدوا

انه لن يستقم وضع الشرطة فى مصر الا بعد اعادة هيكلتها وتحديد اختصاصات أجهزتها ومنها جهاز الامن الوطنى وتقنين الحماية الكافية للمواطنين عند قيام الشرطة باحتجازهم من ارهاب وتلفيق أى شرطى.

كما ناشد المواطنون المحتجون المستشار عبدالمجيد محمود النائب العام بالتحقيق فى ملابسات الواقعة تحت متابعتة الكاملة نظرا لما يرونه من جسامة الواقعة.

وكان اللواء عادل رفعت مدير امن السويس قد تلقى اشارة مساء امس الاثنين بالقاء قوة شرطة القبض على 3 اشخاص عند كورنيش السويس بتهمة مقاومة السلطات اثناء حملة استيقاف للتحرى عن هوايات المارة والتهجم على القوة ومحاولة تهريب احد المحتجزين واطلاق الشرطة عدة رصاصات فى الهواء للسيطرة على الموقف .

وتم إحالة المقبوض عليهم للنيابة التى تولت التحقيق ونفى المقبوض عليهم اتهامات الشرطة وأكدوا بأنها ملفقة لهم لاعتراضهم على تجاوزاتها خلال استيقافها المارة وتواصلت تحقيقات النيابة.

أهم الاخبار