رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تعويض 42 حاجًا مصريًا إثر احتراق حافلتهم

محلية

الجمعة, 02 نوفمبر 2012 11:57
تعويض 42 حاجًا مصريًا إثر احتراق حافلتهمصورة أرشيفية
أ ش أ

قدمت الشركة السعودية الناقلة للحجاج المصريين مبلغ 1500 ريال تعويض لكل حاج، بعد ان كتب الله لهم النجاة على أثر الحريق الذى شب في الحافلة والتى كانت تقل 42 حاجًا مصريًا.

وذكر بيان صحفى نشر اليوم أن مدير الشركة عصام شيرة قام بزيارة الحجاج المصريين للاطمئنان على سلامتهم، وتسليمهم مبلغ التعويض.
وكان 42 حاجًّا مصريًا قد نجوا من الموت حرقا بعد احتراق الحافلة (الأوتوبيس) التى

كانت تقلهم أمس الأول في المدينة المنورة، حيث سارع رجال الأمن والدفاع المدنى السعودى لإجلاء الحافلة فور انتباه الركاب وسائق السيارة لرائحة الاحتراق.
وقد تابع عملية اجلاء الأوتوبيس والاطمئنان على الحجاج المصريين كل من: وكيل أول وزارة السياحة المصرية المشرف العام على الحج السياحي صلاح هيكل ورئيس بعثة الحج المصرية بالمدينة المنورة
صبح عبدالفتاح.
كما حضر من المسئولين السعوديين رئيس المؤسسة الأهلية للأدلاء (خدمة الحجاج) بالمدينة المنورة الدكتور يوسف بن أحمد حوالة الذي هنأ الحجاج المصريين على سلامتهم يرافقه مساعده فتح الرحمن أبو الجود وعضو مجلس الادارة الدكتور عبدالرحمن دبور وممثل عن وزار الحج السعودية.
وصرح الدكتور حوالة بأن الجهات المعنية باشرت الحادث وتم إجلاء الحافلة من جميع الركاب دون أية إصابات بحمد الله، فيما أتت النيران على الحافلة وجزء من أمتعة الحجاج.
وكان الاوتوبيس في رحلة مزارات بطريق الهجرة بالمدينة المنورة وكانت السيارة تسير بسرعة متوسطة.

 

أهم الاخبار