رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

منال عمر: مبارك تحول من مقاتل إلى قاتل

محلية

الخميس, 01 نوفمبر 2012 07:46
منال عمر:  مبارك تحول من مقاتل إلى قاتلمنال عمر
الاسماعيلية – ولاء وحيد :

قالت الدكتورة منال عمر استاذ الطب النفسي بجامعة عين شمس أن قناعة ومباديء الرئيس المخلوع  حسني مبارك  تبدلت وتغيرت من جندي مقاتل في الاربعينيات من عمره؛  كاد ان يضحى بنفسه لاجل ان يعيش الاخرون، وقاد طائرة ليدك بها مواقع العدو الاسرائيلي في سيناء غير عابئا بالموت، إلى قاتل  في السبعين من عمره؛ كاد أن يضحي ويقتل شعب بأكمله من أجل أن يعيش هو .

وقالت أن هذا التبدل في عقيدة المخلوع الملقى حاليا في سجن طره يعكس لنا محك خطير أصاب المجتمع المصري كله وليس المخلوع فقط .
وقالت ان المجتمع المصري لديه ازمة تربوية عميقة أدت لصراعات وتناحرات حالية دخلت في محك خطير بدأت بأزمة الثقة بين افراد المجتمع.
جاء ذلك خلال المؤتمر الجماهيري الذي عقده فريق " مصر جديدة " التطوعي للتنمية البشرية 

بالاسماعيلية، ضمن فعاليات مهرجان الذوق والاخلاق الحميدة الذي اقيم مساء امس الاربعاء على مسرح مدرسة تكنولوجيا المعلومات بالاسماعيلية .

وانتقدت عمر في كلمتها  اقحام جنود القوات المسلحة في اقامة مشروعات استثمارية وانشاء مخابز ومصانع لانتاج المكرونة والمخبوزات واقامة دور للافراح والحفلات، قائلة :"أن ما يميز  الجندي هو الايمان الكامل والقناعات الراسخة بعقيدة الموت والتضحية  من اجل الاخرين، وليس اقامة الاستثمارات والمشروعات حتى وان كانت لخدمة الصالح العام"، وأضافت أن هذا التحول في وظيفة الجندية يؤدي الى تبدل العقيدة الراسخة .
وأكدت عمر أن المجتمع المصري يعاني من فجوة وازمة في العلاقات الاجتماعية بين الفرد والمجتمع، مؤكدة أن خريج الجامعة  في مصر لازال حتى الان لا

يعرف طريقه ولم يحدد هدفه ولم يكتشف ذاته .

وأوضحت أن طرق التعليم في المدارس المصرية ومناهج التعليم تسببت في انتاج افراد مستهلكين غير قادرين على التفكير والإبداع، وأن أسلوب التربية الخاطئة باصدار التعليمات والعقاب من الاباء والامهات أدى لخلق جيل غير قادر على تمييز الصح من الخطأ وليست لديه القدرة على التجريب والتعلم من تجاربه .

واختتمت فعاليات مهرجان الاخلاق الحميدة والمعاملة الطيبة الذي اقامه فريق " مصر جديدة " التطوعي بالاسماعيلية  باحتفالية ضخمة حضرها ما يقرب من 1000 شاب وفتاة من شباب الجامعات والخريجين واهالي الاسماعيلية.

وأقيم الاحتفال على مسرح مدرسة تكنولوجيا المعلومات وسط حضور لقيادات من جامعة قناة السويس ومحافظة الاسماعيلية ومجلس المدينة، وبدأ الاحتفال بعرض مسرحي صامت اداه نحو 18 من شباب الجامعات كشف العرض الذي استمر مدته نحو 20 دقيقة عن ازمات الفرد داخل المجتمع المصري والسلوكيات السلبية التي انتابت العلاقات بين الناس، واستخدم المؤدين في المسرحية لوحات دونت عليها عبارات لسلوكيات سلبية صاحبها تسجيلات صوتيه لعبارات يرددها العامة في الشوارع والجامعة ومحيط العمل

أهم الاخبار