رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بالصور..الوفد فى بيت ضحيتى إدارى معهد "المنشاوى الأزهرى"

محلية

الأربعاء, 31 أكتوبر 2012 19:19
بالصور..الوفد فى بيت ضحيتى إدارى معهد المنشاوى الأزهرى
الغربية – أحمد عبد الفتاح

ضحيتان جديدتان لمسلسل العنف ضد التلاميذ،  تكشف عنهما " بوابة الوفد" فى تقريرها التالي ، والتي تنظر بشأنهما محكمة جنح ثان طنطا دعوى قضائية فى السادس من نوفمبر المقبل.


"سلسبيل" و"سما " توأم فى الصف الخامس الابتدائي، ساقه القدر للالتحاق بمعهد المنشاوى الأزهري بطنطا  ، لتعانيا من عُقد راسخة داخل نفس أحد الإداريين بالمعهد، فيستبب فى غيابهما، منذ بدء الدراسة  لهذا العام، حتى كتابة هذه السطور خشية التعرض لهما، فضلا عن ما تكلفته الأولى من أدوية، لعلاج التجمع الدموي الناشب عن ركلها بالقدم أسفل البطن فى منطقة حساسة ، وصفع الثانية على وجهها لدفاعها عن توأمها، وتذنيبهما على السبورة قرابة الساعة والنصف، دون ذنب جنوه سوى الاستجابة لتعليمات مدرس اللغة العربية بحل الواجب المدرسي.

القصة ترويها رضا الميرغني ياسين والدة الضحيتين، وتعمل ممرضة بمستشفى طنطا الجامعي : عادت نجلتاى من المعهد  ثاني أيام العام الدراسي الحالي ، لتشعر الأول بمغص حاد فى بطنها ، فيما تورم وجه الثانية عن المعتاد ، فحكيا لى : أثناء حصة مدرس اللغة العربية ، ويدعى " مجدي "... جاء ناظر المعهد وطلب منه

ترك الفصل للتحدث معه ، فذهب معه وطلب منا كتابة ما تم شرحه حتى يعود ، لكننا فوجئنا  ب "هيثم أبو رياح " إدارى  يدخل علينا ويطلب ترك ما نفعله ، فقالت له نجلتى الأولى  " سلسبيل " أن أستاذ اللغة العربية طلب منهم كتابة ما تم شرحه ، فما كان منه إلا أن ركلها بقدمه أسفل بطنها ، ولما حاولت توأمها " سما " الدفاع عنها ، سارع بصفعها على وجهها.

وتضيف والدة المجني عليهما : لم انتظر قدوم والداهما من عمله  ، فذهبت لقسم شرطة ثان ، وحررت محضرا بالواقعة 21049 جنح تنظره محكمة طنطا فى 6 نوفمبر المقبل  ، ثم توجهت لمستشفى المنشاوى العام ، فوقعت كشفا طبيا على " سلسبيل ، ومنها الى مركز خاص لعمل أشعة ،  كشفا عن وجود تجمع دموي مكان ضربة قدم الإدارى ،  وامتنعت نجلتاي عن الذهاب للمدرسة خشية التعرض لهما مرة أخرى.

وفى اليوم التالي ذهبت الأم الى المعهد لمقابلة ناظره ، ويدعى " محمد عبد العظيم " ، فأكد لها أنه لا يستطيع نقل الإدارى الذي اعتدى على نجلتيها ، بسبب العهدة المسندة إليه ، فتوجهت لمدير المنطقة الأزهرية ، وفشلت فى مقابلة المدير ، لكنها لم تنصرف دون تقديم شكوى ، سمعت بعدها أنه سيتم نقل الإدارى فى آخر أكتوبر الحالي ، لكنها لم تر قرارا مكتوبا. 

يتدخل فوزي كامل النمر والد التلمذتين المجني عليهما ، والذي يعمل بوحدة التدريب والصيانة التابعة لمحافظة الغربية قائلا : لم أتأخر يوما عن تلبية احتياجات  المعهد ، لكنني أرفض  أن تهان نجلتاي ، وأن تتعرضا للضرب على يد هذا الإدارى الذي يملك سوابق عديدة سواء مع نجلتي ، فقد سبق له التسبب فى حرمانهما من اختبار أحد المواد الدراسية ، وهما فى الصف الثالث الابتدائى ، لاعتراضه على ملابسهما ، مما تسبب فى دخولهما الدور الثانى ، وتحملنا بعد اعتذار الناظر حينئذ والوعد بعد تكرار ماحدث ،   أو مع زملاء لهما  آخرين داخل نفس الفصل  وفصول أخرى من جذب للشعر، وقضم فى الوجه

ويضيف : أرسل لنا الناظر والإدارى عددا من زملائهما بالمعهد  فعرضا التصالح ، لكننا رفضنا حتى أقتص لنجلتيّ ، فهددوني بالتعرض لى ، فحررت محضر 7927 بقسم ثان طنطا ، مشيرا إلى أنه فى انتظار حكم القضاء العادل ، والذى سينظر القضية فى الساس من نوفمبر المقبل.

أهم الاخبار