رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

غنيم: أخونة الوزارة خلط مقصود لسنا طرفًا فيه

محلية

الأربعاء, 31 أكتوبر 2012 11:41
غنيم: أخونة الوزارة خلط مقصود لسنا طرفًا فيهد. إبراهيم غنيم وزير التربية والتعليم
كتب - زكي السعدني:

أكد الدكتور "إبراهيم غنيم" وزير التربية والتعليم أن وزارة التربية والتعليم بكل مكوناتها البشرية والفكرية والقيمية ملك لكل المصريين، وأنها ليست طرفاً في أي سجال سياسي أو نزاع حزبي، وأن توهم البعض لما يسمى أخونة الوزارة أو المناهج هو خلط مقصود للأوراق تحرص الوزارة على عدم الدخول فيه.

وأوضح "غنيم" في بيان أصدره اليوم أن مصطلح الأخونة أو غيره من المصطلحات السياسية غير موجود في الوزارة، والواقع خير شاهد.
وأشار "غنيم" إلي أن الإخوان فصيل وطني دون مزايدة شأنه شأن كل التيارات السياسية الموجودة، للجميع كل الحقوق وعلى الجميع كل الواجبات.
وأضاف أنه أعلن في أكثر

من مرة عدم انتمائه الفكري أو الأيديولوجي لأي جماعة أو حزب سياسي.
مشيرًا إلى أن الوزارة لم توقع بروتوكولاً مع حزب الحرية والعدالة ولا مع أي حزب.
وقال "غنيم": "لا مانع لدينا من توقيع بروتوكولات مع كل مؤسسات المجتمع المدني المحلي والإقليمي والدولي بما يحقق مصالح التعليم، وبما يحفظ السيادة الوطنية التي نعتز بها كل الاعتزاز بعد ثورة 25 يناير".
وأوضح "الوزير" أن المناهج لها قدسية الدساتير وهي ملك لكل الشعب، تضعها المراكز البحثية المتخصصة بشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني، ولم
ولن يضعها حزب أياً كان موقعه.
وقال: "إننى تسلمت عملي بالوزارة في 2أغسطس والكتب خرجت من المطابع في مايو 2012 أي قبل مجئ الرئيس والوزير .. فمن أخونها إذاً؟ وأن الآيات القرآنية والأحاديث النبوية والنصوص المسيحية واليهودية جاءت في السياق الطبيعي للحديث عن حقوق الإنسان في الشرائع السماوية، وهي استشهادات تحسب لنا لا علينا".
وأضاف: "إن الوزارة تحلت بالجرأة والشجاعة وتجاوبنا بسرعة وعرضنا الملاحظات المطروحة على الأزهر الشريف ومجمع البحوث الإسلامية، وجاء الرد أن الكتب لا يوجد فيها ما يخالف العقيدة الإسلامية ولا أحكام الشريعة باستثناء حذف عبارة واحدة، وقد التزمنا وأصدرنا تعميماً بحذف هذه العبارة".
واختتم بيانه قائلاً : "إن كلمة الجماعة التي أزعجت البعض في كتاب التربية الوطنية للصف الأول الثانوى موجودة منذ عام 2005 لكن البعض استيقظ متأخراً بعد7 سنوات".

أهم الاخبار