رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المراكبى للتأسيسية: سنسقطكم إذا خالفتم شرع الله

محلية

الجمعة, 26 أكتوبر 2012 17:30
المراكبى للتأسيسية: سنسقطكم إذا خالفتم شرع الله
الشرقية- ياسر مطري

أمّ الدكتور جمال المراكبي، عضو مجلس شورى علماء المسلمين الرئيس العام السابق لجماعة أنصار السنة المحمدية بمصر، المصلين وألقى خطبة عيد الاضحي بمركز شباب بلبيس "الساحة الشعبية" بمحافظة الشرقية.

وأكد المراكبي خلال  الخطبة ضرورة تطبيق شرع الله الذي انتظره ملايين المصريين خلال السنوات الطويلة الماضية، والتي يامن في تطبيقه جميع المصريين سواء مسلمين اومسيحيين وذلك بقوله: عشنا في مأمن نحن المسلمين والمسيحيين وغير ذلك علي مدار الخمسة عشر قرنا الماضية، لافتا بانه جلس مع مسئول كبير في عهد مبارك المخلوع منذ سبع سنوات، واخبره بانه حان وقت تغيير المادة الثانية في الدستور  وانه حان تطبيق الشريعة الاسلامية، الا أن المسئول الكبير استنكر طلبه، مخبرا اياه بان ذلك مستحيل وغير وارد علي الإطلاق لأن ذلك من الخطوط الحمراء التي يجب عدم  الخوض فيها.
وأشار المراكبي إلى انه استشرق الخير بعد قيام ثورة يناير العظيمة،

والتي قامت من أجل هدم اصنام الشرك والفساد والكبرياء الذي تعامل به النظام البائد مع جميع المصريين، الذين تمنوا وانتظروا الخير ممن اعتلوا المواقع والمناصب والفضائيات، بمطلباتهم بتغيير المادة الثانية من الدستور، واضاف جاءت الجميعة التاسيسية الاولي، وتوقعنا فيها الخير الا انها حلت، ثم جاءت الجمعية الثانية وهي مهددة بالحل من المحكمة الدستورية ويصر أعضاؤها علي ثبات نص المادة كما هي "مبادئ الشريعة الإسلامية  هي المصدر الرئيسي للتشريع".
وتساءل المراكبي  عن معني كلمة مبادئ التي يُطالب بثباتها، موضحًا بأن طلاب الكليات العملية من "الطب والهندسة"يدرسون في سنواتهم الدراسية الاولي بعض المبادئ التعريفية عن مناهجهم الدراسية  والتي تعني بدائيات المادة الدراسية، قائلا كيف نصر علي العمل بالبدائيات ونترك الاحكام، وتساءل ايضا هل من
المعقول ان نرضخ للاقلية المستبدة ونحن اغلبية هذا الشعب، وقال اصرار اعضاء الجمعية التأسيسية لن يثنيهم عن الاستمرار في المطالبة بتطبيق كلام الله وسنة رسوله "صلي الله علية وسلم"
بقوله "اخترناكم  علشان تطبقوا شرع الله وان جنحتم عن ذلك سنسقطكم" التفريط في المعصية ام سهل ام الاصرار والرفض هو باب من  ابواب الكفر  والعياذ و بالله"، كان الملايين من اهالي محافظة الشرقية كانوا قد ادوا صلاة عيد الاضحي المبارك في الساحات المنتشرة  بجمع أرجاء المحافظة والبالغ عددها 358  ساحة. وتقدم المستشار حسن النجار محافظ الشرقية ونائبه عزت بدوي وقيادات المحافظة التنفيذية والامنية صفوف المصلين بساحة استاد الشرقية، وحثت خطبة العيد علي فضل العمل والتأخي ونشر روح المودة ونبذ الخلافات والخصومات في العيد، ثم قام النجار بزبارة مستشفي الزقازيق العام وقام بتوزيع الهدايا علي المرضي وتهنئتهم بعيد الاضحي المبارك.
وشاركت معظم القوي السياسية والثورية الاهالي فرحتهم بالعيد من خلال حجز اماكن بجوار الساحات "بارتشن"وقاموا بتشغيل الاغاني الدينية والثورية التي تبث البهجة والفرحة علي قلوب المصلين اثناء ذهابهم وعودتهم من صلاة العيد، وقاموا بإطلاق البلونات وتوزيع الهدايا علي المصلين والأطفال.

أهم الاخبار