رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إلغاء خطبة العيد بالسويس بسبب «الإخوان»

محلية

الجمعة, 26 أكتوبر 2012 11:40
إلغاء خطبة العيد بالسويس بسبب «الإخوان»خطبة عيد - ارشيف
االسويس -عبدالله ضيف:

نشبت معارك واشتباكات كلامية حادة بين بعض اتباع جماعة الاخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة من جانب وجموع المصلين من جانب آخر خلال إلقاء الدكتور ابراهيم الخولى الاستاذ السابق بجامعة الازهر الشريف خطبة العيد فى حضور الشيخ حافظ سلامة قائد المقاومة الشعبية بالسويس ومئات المصلين فى ساحة مسجد الشهداء بحديقة الخالدين الواقعة امام ديوان عام محافظة السويس.

جاء ذلك عقب مطالبة الدكتور ابراهيم الخولى فى خطبة العيد من جهاز الكسب غير المشروع بالتحقيق فى مصادر الثروات الطائلة لعدد من كبار قيادات جماعة الاخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة وطالب من قيادات الاخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة بأن يتقدموا بمحض انفسهم الى جهاز الكسب غير المشروع للتحقيق معهم حول مصادر ثرواتهم لتأكيد شفافية حكام

مصر الجدد مع الشعب واثبات مشروعية ثرواتهم وعدم تهربهم من فحص مصادر ثرواتهم.
ووصف الدكتور ابراهيم الخولى مشروع الحكومة لاغلاق المحلات التجارية من الساعة الثامنة مساءا بالمشروع الاحمق ووصف بعض مساعدى رئيس الجمهورية بالحمق ويحتاجون للنصح والارشاد لعدم تكرار ايقاعهم رئيس الجمهورية فى اخطاء اصدار قرارات ثم العدول عنها .
وانتقد الدكتور الخولى تعاظم مشكلات مصر العامة بعد تولى حكومة الاخوان المسلمين السلطة بسبب تقص خبرتهم وتواضع قدرتهم على ادارة الحكم واكد استحالة فوز جماعة الاخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة مجددا بالسلطة فى ظل انكشاف العديد من اسس منهجهم للشعب وفشلهم فى ادارة البلاد.
وأكد فشل حكومة الاخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة فى اصلاح اوضاع البلاد المتردية كما عجزوا عن تحديد حد ادنى واعلى للاجور وصار فى عهدهم الحصول على انبوبة بتوجاز باضعاف سعرها 3 مرات حلم يتمناة المواطنين العاجزين عن الحصول على انبوبة بوتجاز.
ووقف بعض اتباع جماعة الاخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة معترضين على موضوع خطبة العيد واثاروا الضجيج لمحاولة التغطية على كلمة الخطيب وقاموا بمقاطعتة واطلاق صيحات الاستهجان ضدة وهتف احدهم قائلا :" كلمتك ياشيخ بتعمل فتنة .. فى حين هتف اخر قائلا .. حرام عليك ياشيخ حافظ سلامة احضارك هذا الخطيب".
ورد الدكتور ابراهيم الخولى قائلا لهم عدة مرات .. اقعد ياولد .. كما رفض جموع المصلين مقاطعة اتباع جماعة الاخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة خطيب خطبة العيد ودخلوا فى مناقشات ومشاحنات ساخنة معهم وطالبوا منهم بعدم مقاطعة خطبة العيد الا انهم واصلوا الضجيج فاضطر الدكتور ابراهيم الخولى للاعتذار عن عدم استكمال خطبة العيد.

 

أهم الاخبار