رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حملة لزراعة أشجار مثمرة بشوارع الإسماعيلية

محلية

الخميس, 18 أكتوبر 2012 09:42
حملة لزراعة أشجار مثمرة بشوارع الإسماعيليةصورة أرشيفية
الاسماعيلية – نسرين المصرى:

دشن عدد من شباب محافظة الإسماعيلية حملة على موقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك بعنوان "حملة زرع أشجار مثمرة بشوارع الاسماعيلية"، لتجميل الشوارع والميادين الرئيسية وتزيين وجهات قرى ومداخل المحافظة والقضاء على بؤر القمامة فيها لدعم حملة "وطن نظيف" والمشاركة فى مشروع النهضة.

وقام القائمون على الحملة بدعوة مواطنى الاسماعيلية بزراعة الأشجار المثمرة بدلا من الفيكس الأسرائيلى، مؤكدين أن هناك دليل إثبات على أن زراعة اشجار الزينة فى الشوراع ما هى إلا سياسة من ضمن سياسات النظام البائد، التى كانت قد وضعتها له امريكا ليسير عليها كما يجب.
ولتبقى مصر فى الفقر الدائم وهذه هى السياسة المتبعة حتى الآن ولم يتغير النظام الروتينى فى معظم

الإجراءات، وهو ان الدول التى تقوم بزراعة الاشجار المثمرة تعتبر هى اولى الدول المصدرة لهذه الثمار، مثل زراعة اشجار الزيتون فى شوارع ماليزيا بدل من اشجار الزينة وزراعة اشجار النخيل فى دبى، حيث وصل عدد أشجار النخيل فى العاصمة دبى وحدها عشرين مليون نخلة وهى من أولى الدول المصدرة للتمور وايضا سمعة زيت الزيتون الفلسطينى وإسبانيا حيث إن ٦٠%من الاقتصاد الاسبانى قائم على زيت الزيتون.
وقال الناشط السياسى حسين فوزى: "لابد من زراعة تلك الأشجار المثمرة بالشوارع للنفع العام، وليس للمسألة القانونية وتحريك عجلة الإنتاج كخطوة للقضاء
على الفجوة فى الإنتاج الزراعى، ووسيلة لمنح الأفراد فرص العمل وزيادة فرص العمل من خلال المشروع وتصدير ما يفيض عن احتياجات المواطنين،.
وأشار سعيد صبرة إلى أنه ذهب الى جهاز التطوير والتجميل بالمحافظة مرارا وتكرارا لتبنى المشروع، أو حتى السماح بتنفيذه ولو على شكل مصغر ولكن قوبل الطلب بالرفض.
قائلا: "لقد فضل الله عز وجل زراعة التين والزيتون فأقسم فى سورة التين "والتين والزيتون" وفى آية أخرى قال "كأنها كوكب درى يوقد من شجرة مباركة".
واقترح م. رجائى سعفان عضو حزب الوفد بالاسماعيلية زراعة أشجار الزينة بمختلف أنواعها على الطرق السريعة، وذلك لتعرضها للتلوث وتصبح غير صالحة للاستهلاك الادمى والتوت والنخيل على الترع، بدلا من الكافور والجازورين، مؤكدا على ضرورى الوعى البيئى والتوعية الإعلامية فى هذا الإطار، وموصيا بزراعة الأشجار المثمرة فى الأراضى الجديدة بكردونات على المساحة المزروعة.

شاهد جروب الحملة على الفيس بوك

 

أهم الاخبار