رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

موجة ركود حاد يضرب سوق السيارات

محلية

السبت, 26 مارس 2011 12:12
كتب - مصطفي عبيد:


أكد د. عبد المنعم سعودى رئيس رابطة صناعة السيارات تراجع مبيعات السيارات فى مصر بنسبة تجاوزت 70 % خلال شهر فبراير الماضى. وقال إن حالة الركود التى صاحبت أحداث ما بعد الثورة أدت الى تراجع المبيعات الشهرية خلال فبراير الى خمسة آلاف عربية ، بينما كان المعدل الطبيعى يبلغ نحو 20 ألف سيارة.

وأشار رئيس الرابطة الى اعتزامها تقديم توصيات عاجلة الى وزارة التجارة والصناعة لإعادة النشاط الى سوق السيارات مرة أخرى .

وأوضح أن قطاع السيارات من

القطاعات عالية الاستثمار فى مصر إذ تقدر استثماراتها بنحو 2 مليار دولار ، كما توجد قطاعات صناعية مغذية تزيد استثماراتها علي مليار دولار .

وقال إن الشركات الكبرى قررت الاستمرار فى تنفيذ توسعاتها وخططها الاستثمارية فى مصر ، مع التباحث مع وزارة التجارة والصناعة لإعادة تفعيل استراتيجية تنمية قطاع السيارات .

وكانت هيئة التنمية الصناعية قد وضعت خطة لإنقاذ صناعة السيارات المصرية فى العام الماضى تعتمد

على زيادة المكون المحلى بشكل دورى وتستهدف الوصول بإنتاج السيارات الى 500 ألف سيارة وأتوبيس سنويا بحلول عام 2019 ، وتعتمد الخطة على تقديم حوافز مالية لكل سيارة منتجة تصل الى 10 آلاف جنيه فى السيارة الواحدة اذا ارتفع حجم المكون المحلى فيها الى 62،5 % .

وقال المهندس حمدى عبد العزيز نائب رئيس المجلس التصديرى للصناعات الهندسية إن حالة الركود السائدة فى سوق السيارات امتدت الى الصناعات المغذية ، وأن معظم المصانع تعمل بأقل من نصف طاقاتها الانتاجية السابقة . وأوضح أن مصر مهددة بفقد أسواق كبيرة بسبب توقف الانتاج فى كثير من المصانع خلال الأسابيع القليلة الماضية.

أهم الاخبار