رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فوضى فى المنطقة الأزهرية بدمياط

محلية

الثلاثاء, 02 أكتوبر 2012 10:14
فوضى فى المنطقة الأزهرية بدمياطصورة أرشيفية
دمياط - هشام الولي:

خلت منطقة دمياط الأزهرية اعتبارا من أمس من أى مسئول بعد إحالة الشيخ محمد عبدالرؤوف وكيل وزارة الأزهر بدمياط ووكيليه وأربعة من مديري المراحل التعليمية إلي المعاش لبلوغهم سن التقاعد.

لم يتحدد حتي الآن من ينوب عنهم في وظائفهم، فيما تتحكم المنطقة الأزهرية في 50 مؤسسة تعليمية تضم المئات من الإداريين والمدرسين، بخلاف التلاميذ مع العلم بأن ترك العمل الوظيفي يسبقه فترة تهيئة لمسئول جديد لمدة شهر، وهذا

ما لم يحدث بالمنطقة الأزهرية بدمياط، بدون إبداء أسباب من قبل المسؤلين.

المفاجأة الثانية هي أن الإدارة الهندسية بالمنطقة الأزهرية بدمياط قررت هدم 7 معاهد بحجة أنها آيلة للسقوط، وذلك لصرف مبلغ 2 مليون جنيه لإعادة بنائها وعلي الطلاب في هذه المعاهد أن يبحثوا عن أماكن بديلة للتعلم حتي تنتهي عملية البناء.
أما المفاجأة الثالثة فقد فوجئت إدارة

المعاهد النموذجية بخروج دفعتين من طلاب التعليم الإعدادي النموذجي ولا يوجد أماكن تستوعبهم بالتعليم الثانوي، علماً بأن أولياء الأمور قاموا بعمليات ترميم للمبني وإنشاء دور جديد بأحد المعاهد القديمة بموافقة مدير المنطقة الأزهرية وقطاع الإدارة الهندسية، وذلك ليتم استيعاب الطلاب إلا أن ذلك لم يمكن أبناءهم من إكمال دراستهم في المرحلة الثانوية لعدم وجود أماكن.
ويبقي الطلاب حتي الآن بدون أماكن ويبقي أولياء الأمور في حيرة يبحثون عن حل أو مسئول يشتكون إليه ولا يجدون ويبقي السؤال إلى متى تستمر الفوضوية والعبث بقطاع التعليم بالمنطقة الأزهرية بمحافظة دمياط؟
 

أهم الاخبار